2017-11-09 | 18:00

في حوار لـ الرياضية .. المغرد "لست مجرد خالد
صدقوني.. تويتر سيقاتل حتى النهاية

صدقوني.. تويتر سيقاتل حتى النهاية
حوار - أحمد الخلف
         

عندما قرر خالد أن يخوض غمار موقع التدوينات المصغر بشعار طائره الأزرق، قرر ألا يكون مجرد مغرد، لذا اختار معرفًا خاصًّا، وأطلق على نفسه "ليس مجرد خالد".. يشجع كرة القدم، ويعشق السياسة، ويهوى الفن، ويلاحق أخبار التقنية، زاد عدد متابعيه عن الـ 300 ألف متابع، والكثير منهم يضعه في قائمة التنبيهات، فكلما غرد خالد، تبسّم الطائر الأزرق، فهو يعلم أن ما كتبه هذا المغرد، ليس مجرد تغريدة.



ـ بداية، كيف دخلت عالم السوشيال ميديا؟

كان يتردد أمامي اسم الموقع من الأصدقاء من حولي، وفي أواخر 2010 دخلته للقراءة فقط، ولكن حصل ما حصل.

ـ ما الأشياء التي تغيرت فيك بعد دخول العالم الافتراضي، عاداتك، هواياتك؟

لم يتغير شيء، لكن أصبح اهتمامي بالسياسة أكثر بسبب الأحداث المتسارعة في المنطقة.

ـ تغريدة لك أثارت قضية أو أثير حولها جدل؟

يوجد عدة تغريدات، لكن أفضلها وأكثرها انتشارًا، وأقربها إلى قلبي هي تغريدة زيارة والدنا الملك سلمان لروسيا "لحظة التقاء الصحراء والجليد".

ـ تغريدة كنت تتمنى أن تكون أنت من غردت بها؟

‏"لا أعرف اسم المنطقة الفاصلة بين السكوت والكلام؛ لكن أعرف أنها مأهولة بالمخذولين" لـخلف الأسلمي.

ـ لماذا اخترت هذا الاسم "لست مجرد خالد"؟

لا أعلم حتى الآن.

ـ ماذا عن الصورة الشخصية الخاصة بك؟ ولماذا لا تظهر بصورتك الحقيقية؟ وهل ستكشف عن هويتك في يوم من الأيام؟

من بداياتي في تويتر، كان مجتمع تويتر تطغى عليه الحسابات الافتراضية، وبدأت معهم لكن اكتشفت فيما بعد أنها تعطيك أريحية أكثر في الكتابة واستمريت، ونعم سأكشف عن هويتي في يوم من الأيام.

ـ هل تظن أن عصر وسائل التواصل سيتراجع كما تراجعت المنتديات ويظهر عصر جديد؟

لكل بداية نهاية، ولكني أعتقد أن تويتر سيقاتل حتى اللحظة الأخيرة.

ـ من وجهة نظرك، كيف يقاس تأثير الشخص في مواقع التواصل؟

كثرة مؤيدي آرائه وتفاعلهم معها وانتشارها.

ـ لماذا الرياضيون هم الأكثر تأثيرًا في مواقع التواصل؟

بسبب اهتمام المجتمع بكرة القدم كترفيه وندرة البدائل، أيضًا التعليقات أثناء المباريات من الحسابات الرياضية لها دور في الانتشار وزيادة شريحة الاهتمام لهم.

ـ لماذا يطغى التعامل السلبي والنقد على مواقع التواصل؟

بالنسبة للتعامل السلبي.. بسبب أنه مجتمع افتراضي يوجد فيه العاقل والمجنون، والنقد حق مشروع لكن في حدود الأدب وللتحسين.

ـ من تعطي له بلوك؟

من يسب أو يسيء الأدب، والحمد لله هم في تناقص.

ـ من تعطي له أنفلو؟

من لم يعجبني طرحه، أو تعدى الخطوط الحمراء.

ـ شخص تنصح بمتابعته؟

إذا ذكرت شخصًا معينًا، سأهضم حق أشخاص آخرين أيضًا يستاهلون ذلك، لذا لا يوجد.

ـ شخص تتمنى أن يغير نمطه في مواقع التواصل؟

مهايطية الأموال.

ـ حساب تتمنى أن تكون أنت صاحبه؟

منبه أوقات الصلاة.

ـ من تتوقع أن يكون له بصمة هذا الموسم من الأندية؟

الهلال ثم الأهلي.

ـ الجميع يتحدث عن علاقتك بالأمير عبد الرحمن بن مساعد الرئيس السابق للهلال، فما طبيعة علاقتك به؟

الأمير عبد الرحمن من الأشخاص النادرين بأخلاقهم وأدبهم، وعلاقتي به علاقة صداقة أشرف بها ما حييت.

ـ بحكم ميولك الهلالي، كيف ترى فريقك هذا الموسم؟

لا يزال الهلال يقدم نتائج تجعلنا نعتقد أنه الأفضل، بسبب الجهد الكبير من إدارة النادي وجهازه الفني رغم تفريطه في إمكانية الانفراد بالصدارة بفارق مريح.

ـ ماذا عن لاعبي الهلال الأجانب، وبالتحديد ماتياس وريفاس، ما رأيك فيما يقدمونه؟

أعتقد أن الهلال نجح في كسب خمسة أسماء تعد مؤثرة نظرًا لما قدموه، أما ريفاس فقد جاء طوق نجاة بعد الفشل الذريع لماتياس الذي أعتقد أنه مقلب شربه الهلال وتورط فيه حتى في بطولة آسيا.

ـ ماذا يحتاج الهلال للتتويج بالبطولة الآسيوية؟

التوفيق من الله سبحانه أولًا وأخيرًا، فلو عدنا إلى نهائي سيدني، سنجد أن الهلال قدم مهر البطولة وبذل كل ما في وسعه، ولكنها لم تكتب له.. فما يكتب لغيرك لن تناله مهما فعلت.

ـ ما رأيك في قرارات الهيئة العامة للرياضة واتحاد القدم، والحراك الرياضي في الفترة الأخيرة تحت قيادة المستشار تركي آل الشيخ؟

قرارات قوية كان يحتاجها الوسط الرياضي منذ زمن، وتبين لنا اهتمام قيادتنا الرشيدة بتحويل الرياضة إلى منتج يعود بالفائدة على المجتمع وسمعة السعودية خارجيًّا.