> مقالات

عبدالرحمن الجماز
نائب رئيس الشباب (الخائن) وماذا بعد؟!
عبدالرحمن الجماز |
2008-11-13



حمل تصريح أمين عام نادي الخليج مكي العباس (تخوينا) لنائب رئيس نادي الشباب تركي الخليوي واستغلال عضويته في الاتحاد السعودي لكرة اليد لخدمة ناديه الشباب.
واتهم مكي في تصريحه المنشور أمس في الزميلة الرياض بشكل صريح الخليوي بالإضرار بناديه وأنه المتسبب في رفض اعتماد تسجيل المحترف الأجنبي المقدوني ميلان نيفوك.
تصريح مكي الخطير جداً هل هو مسنود بحجة وبينة؟
حسب المعلومات التي حصلت عليها أن اتحاد اليد رفض (منح الخليج) استثناءً بعد انتهاء فترة التسجيل الأولى المحددة من 22 رمضان إلى 22 شوال الماضيين.
من جهتي، أرى أن اتهام الآخرين وقذفهم بعدم أهليتهم في عضوية اتحاد رسمي، يستوجب قراراً قوياً ورادعاً ليس أقله (الشطب)، فما قاله المكي أخطر وأشنع من حادثة اعتداء (أو مضاربة) استوجبت الشطب والمنع من دخول الملاعب في قرارات مضت وأجزم بذلك.
ـ غداً نتواصل بإذن الله تعالى