> مقالات

عبدالرحمن الجماز
ويلي نكتة الموسم
عبدالرحمن الجماز |
2008-11-05



من حق الجماهير الهلالية أن تشعر بمرارة من أوضاع فريقها الكروي وأحوال أجانبه التي لا تسر إطلاقاً.
ـ المحترف الأجنبي السويدي ويلي يستحق أن يطلق عليه نكتة الموسم بدلاً من صفقة الموسم.
وهو بصراحة ليس مهاجماً ولا صانع لعب ولا هم يحزنون.
وحري بالإدارة الهلالية أن تفتح الملف على مصراعيه ومحاسبة المتسببين في التعاقد مع السويدي المهزلة.
وواقع الأمر يؤكد أن الهلال بلا أجانب هذا الموسم في وقت كانت جماهيره تنتظر اللاعب العالمي كما وعد رئيسه الأمير عبدالرحمن بن مساعد في أول مؤتمر صحفي عقده بالنادي.
وفي ظل هذه الأوضاع الهلالية المزرية، وفي ظل غياب التايب (القسري)، لا أرى أية بوادر للمحافظة على لقبهم في الدوري وعلى رأي إخواننا المصريين (الجواب باين من عنوانه)، وما أتوقعه أن يذهب درع الدوري للاتحاد (الفريق الأجدر) عطفاً على مستوياته الكبيرة التي يقدمها في أول دوري للمحترفين السعوديين.

النجوم يتساقطون
ليست مقنعة أبداً المستويات التي يقدمها المهاجم الهلالي ياسر القحطاني الذي دخل مرحلة (الركود) التي سبقه إليها المهاجم مالك معاذ، وأمام نجران شاهد الجميع كيف كان مهاجم النصر سعد الحارثي يضيع الفرص المحققة بعد أن كان يصنع ويسجل الأهداف من لا شيء.
السؤال ماذا أصاب هؤلاء النجوم وهل دخلوا مرحلة (الركود) مع الأزمات التي باتت تهدد الاقتصاد العالمي.. رأيكم.