2018-06-11 | 04:34

من الذاكرة

         

01
ألقي القبض على اللاعب بوبي مور قائد المنتخب الإنجليزي الفائز بلقب مونديال 1966 قبل فترة قصيرة من انطلاق نهائيات كأس العالم 1970، بتهمة سرقة سوار، ويحتمل أن الاتهام جاء من شخص كان يحاول إرباك استعدادات المنتخب الإنجليزي قبل المونديال.
02
اتهم رامون كويروجا حارس المرمى البيروفي، المولود في الأرجنتين، بتعمد تسهيل مهمة المنتخب الأرجنتيني في تحقيق فوز كبير على بيرو بمباراة الفريقين في الدور الثاني من نهائيات كأس العالم 1978، والتي انتهت 6ـ 0 مما ساعدهم على التفوق على البرازيل في جدول المسابقة والتأهل إلى النهائي.
03
استضافت المكسيك نهائيات كأس العالم 1986 بعد أن حصلت كولومبيا على حق الاستضافة في يونيو 1974 ولكنها أعلنت في 1982 عدم قدرتها على الاستضافة. وبذلك أصبحت المكسيك أول دولة تستضيف النهائيات مرتين في تاريخها بعد أن استضافت نهائي عام 1970 الذي فازت به البرازيل.
04
جذب المنتخب الكاميروني عناوين وسائل الإعلام إليه في كأس الأمم الإفريقية 2002 عندما خاض النهائيات بزي غير معتاد ولكن فيفا منعه من اللعب في مونديال 2002 بالزي نفسه الذي كان عبارة عن قمصان لعب بلا أكمام وكانت هذه هي المرة الأولى التي يرتدي فيها فريق زياً بهذا الشكل الذي يخالف قواعد اللعبة.
05
دخل المنتخب السويسري التاريخ في مونديال 2006 بعدما أصبح أول منتخب يفشل في تسجيل جميع ضربات الترجيح وذلك أمام نظيره الأوكراني بالدور الثاني، بعد انتهاء المباراة بالتعادل السلبي، حيث تصدى الحارس الأوكراني لركلتين فيما ضاعت الركلة الثالثة.
06
استقبلت الجماهير الإيطالية منتخبها العائد من بطولة كأس العالم في 1966 بوابل من قذائف الطماطم، بعدما خرج من البطولة صفر اليدين عقب هزيمته في آخر مبارياته بالدور الأول “دور المجموعات” بهدف نظيف أمام منتخب كوريا الشمالية.