2018-06-14 | 00:28

120 شابا ينفذون البرنامج غالبيتهم من كلية الطب
«ومن أحياها» يخدم ضيوف الرحمن

مكة المكرمة ـ واس
         

استفاد أكثر من 331 ألفَ مستفيد من مشروع تعظيم البلد الحرام "ومن أحياها" والذي يشمل نشاطي الإسعافات الأولية وإرشاد التائهين من المعتمرين والزوار داخل المسجد الحرام خلال شهر رمضان المبارك الجاري 1439هـ.وتم المشروع بالتعاون مع وزارة الحج والعمرة وهيئة الهلال الأحمر السعودي وصندوق منسوبي سابك "بر".
وأوضح سعود الرحيلي مدير برنامج شباب مكة، أن نشاط إرشاد التائهين الذي يعمل من خلاله 120 شابا هدف إلى الحفاظ على أرواح ضيوف الرحمن وإيصالهم إلى مساكنهم وفق برامج تقنية حديثة.وأكد أن الشباب تم تدريبهم على كيفية التعامل مع ضيوف الرحمن وطرائق استخدام الأجهزة وعملية البحث عن الأماكن بسرعة فائقة، وأن الشباب من خلال هذا النشاط يؤدون مهمة عظيمة في المحافظة على حياة المعتمرين من خلال إسعاف المصابين منهم داخل المسجد الحرام وإيصالهم إلى المراكز الطبية والمستشفيات المجاورة للحرم حفاظا على سلامتهم، لافتا إلى أن غالبيتهم من طلاب كليات الطب ممن لديهم المعرفة والتدريب الكافي للقيام بهذه المسؤولية على أكمل وجه.