2018-06-14 | 22:05

غداً.. الإسبان أمام برتغال رونالدو

الألمانية - الرياضية
         

تتقابل إسبانيا والبرتغال في أولى مبارياتهما في مشوارهما في نهائيات مونديال روسيا 2018، غداً الجمعة لحساب المجموعة الثانية.
وتواجه إسبانيا جارتها البرتغال دون "انقسامات"، وذلك رغم التغيير الطارىء الذي حصل في الجهاز الفني باقالة جولن لوبيتيجي الأربعاء واستبداله بفرناندو هييرو.
وفي التصريحات عشية المباراة في المجموعة الثانية ضد زميله في ريال مدريد كريستيانو رونالدو، توقع قائد إسبانيا سيرخيو راموس وبجانبه هييرو "مباراة جذابة" ضد الجار الأيبيري على ضفاف البحر الأسود في سوتشي.
وقال راموس: "يجب أن نقلب الصفحة في أسرع وقت ممكن. هذه ليست لحظات جيدة وجولن يشكل جزءا من هذا المونديال. لكن يجب أن تكون إسبانيا فوق الاعتبارات الشخصية.
وأضاف كلما أسرعنا في ترك هذه القصة خلفنا من أجل التركيز على كأس العالم، كلما كان ذلك أفضل للجميع. لا توجد أي انقسامات (في غرف الملابس). هناك الأذواق والألوان، كلنا نفكر بطريقة مختلفة لكن الفكرة الجماعية تبقى كما هي: محاولة الفوز بكأس العالم".
بدوره قال هييرو: "بالنسبة لي، لدينا ثلاث مباريات نهائية كبرى لنخوضها. الأولى غدا الجمعة. سنرى ما سنحصل عليه من خلال أدائنا في الملعب. وأضاف "هذه كأس العالم، نحن محظوظون لوجودنا هناك ويجب علينا أن الاستمتاع عندما نغادر، يجب أن نشعر مهما حصل بأننا أعطيني كل ما لدينا".