2018-07-12 | 01:03

لاعبون وأندية وأكاديميات يقدمون الهدايا
كرة القدم تحتفي بإنقاذ أطفال الكهف

صور مرعبة للأطفال ومدربهم الذين احتجزوا في الكهف لأكثر من أسبوعين (أرشيفية)
بانكوك ـ رويترز
         

عبّرت بعض أكبر الأسماء في عالم كرة القدم عن فرحتها بإنقاذ 12 فتى تايلاندياً ومدربهم من كهف غمرته المياه بالإهداءات وقمصان المنتخبات وتذاكر المباريات وغيرها.. في دراما خطفت الأبصار مثلما تفعل بطولة كأس العالم التي بلغت الدور النهائي.
ووصف بول بوجبا، لاعب خط الوسط الفرنسي، الفتية بأنهم "أبطال اليوم" وأهداهم فوز بلاده على بلجيكا في الدور قبل النهائي.
وعرض اثنان من أعضاء المنتخب الإنجليزي الذي يعرف باسم فريق الأسود الثلاثة، وهما المدافع كايل ووكر وحارس المرمى جاك بوتلاند، تقديم قمصان للفتية التايلانديين.
وكان رونالدو مهاجم البرازيل السابق قد حث الفتية على التحلي بالقوة أثناء انتظار جهود الإنقاذ.
ووصف نادي روما الإيطالي عملية الإنقاذ الناجحة بأنها "أفضل خبر كروي هذا الصيف". وقال "فيفا" "سنبحث عن فرصة جديدة لدعوة الفتية إلى مناسبة للفيفا والاحتفال معهم".
ووجهت أكاديمية برشلونة الدعوة للفتية لحضور بطولة دولية ومباراة في ملعب كامب نو.
كما يمكن للفتية والمنقذين التطلع لزيارة ملعب أولد ترافورد الشهير معقل نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي هذا الموسم.