2018-07-12 | 01:19

شغف الروس ينخفض بعد الوداع

موسكو ـ رويترز
         

بدأ اهتمام الروس بالبطولة في الانحسار. مع خروج منتخبهم الوطني من كأس العالم لكرة القدم، وقالت سيدة عرفت نفسها بأنها فاسيليسا من سمارا، وهي إحدى المدن المستضيفة للبطولة، على تويتر عقب خسارة روسيا "انتهت البطولة عند هذه النقطة. لا جدوى من متابعة كأس العالم بعد الآن".
وفي إحدى التدوينات المنتشرة على وسائل التواصل الاجتماعي الروسية تمت مقارنة الفرق المتبقية في البطولة بالضيوف الذين يستمرون في حفل بعد أن يخلد المستضيف للنوم.
وقال سيرجي تشيريفكو، وهو أحد مشجعي روسيا "بدأت الأمور تهدأ. الاهتمام تراجع. تجاوزنا الحدث الرئيس وهو فوز روسيا".