2018-08-08 | 01:25

الحارس الجزائري يرد على الشائعات والاتهامات.. ويصف مطلقيها بالحاقدين
مبولحي: الشيشة كذبة

مبولحي: الشيشة كذبة
حوار: حسام النصر
         

غيَّر الجزائري رايس مبولحي، حارس مرمى فريق الاتفاق الأول لكرة القدم، حال خط الظهر الاتفاقي، وجعله أكثر قوة وصلابة، الأمر الذي انعكس إيجابًا على نتائج الفريق في الموسم الماضي، ليصبح مبولحي أحد أهم العناصر، التي يعتمد عليها الاتفاق في الموسم الجديد.
لكن قبل أيام، تداول اتفاقيون أخبارًا، تفيد بقرب رحيل العملاق الجزائري عن الدمام، وهي الأخبار التي وصفها مبولحي بالشائعات التي يطلقها الحاقدون. وفي حواره مع “الرياضية” كشف الحارس الجزائري أيضًا عن توقعاته لفريقه الاتفاق في الموسم الجديد، ورؤيته لدوري النجوم.
01
كيف ترى المرحلة الأولى من الإعداد للموسم الجديد؟
الأمور تبدو أكثر من رائعة. المرحلة الأولى عادةً ما تهدف إلى زيادة المخزون اللياقي، والتعرُّف على اللاعبين الجدد، وعلى أسلوب المدرب الجديد. في المجمل، المرحلة كانت مميزة، خاصة أنها شملت كافة اللاعبين.
02
هل تعتقد أن المدة كانت كافية للتعرُّف
على المدرب ومنهجيته؟
نعم، كانت كافية، فبيئة الاتفاق الصحية تجعلك تتجانس بشكل سريع، وهذا ما لمسته منذ قدومي إلى هنا، لذا أعدُّ الفترة التدريبية كافية، خاصة أننا من أوائل الفرق التي بدأت التدرُّب.
03
لكننا نتحدث عن سبعة لاعبين جدد وجهاز فني جديد؟
الانسجام بسرعة بين اللاعبين الجدد والقدامى والجهاز الفني الجديد قد يكون صعبًا في أندية أخرى، لكنَّ الوضع في الاتفاق يختلف كليًّا، هناك أجواء عائلية في النادي، تساعد كثيرًا على سرعة الانسجام والتجانس، كما أن قرب الإدارة من الفريق يقضي على أي عقبات تظهر.
04
ألا ترى أن اختلاف أجواء أوروبا عن الجو
في السعودية قد يؤثر في اللاعبين صحيًّا؟
صحيح أن الأجواء مختلفة في أوروبا عنها في الدمام، لكن لكل مرحلة هدفٌ معين. معسكر هولندا يعد لياقيًّا بنسبة 70 في المئة، والآن لدينا 26 يومًا في الدمام، وأعتقد أن المدرب سيخصِّصها للتكنيك والتكتيك، وفي إمكاننا التأقلم مع أجواء الدوري خلال هذه المدة، وأراها كافية جدًّا.
05
يُتداول في الـ “سوشال ميديا” أن لاعبي الاتفاق غير منضبطين في معسكر هولندا، ما تعليقك؟
ليست مجاملةً، لكننا في الاتفاق نتميز بانضباط عالٍ داخل وخارج المعسكر. أنا قائد الفريق، وأقولها لك: لم أرَ، أو أشاهد موقفًا واحدًا، يمكن أن يُطلق عليه مصطلح “عدم الانضباط”. إن كانت هناك أقاويل حول ذلك، يتم تداولها في الـ “سوشال ميديا”، فتأكد أنها غير صحيحة.
06
ألم يشهد المعسكر تجاوزات مثل “التدخين”، و”الشيشة الإلكترونية”؟
هذه أمورٌ تخص اللاعب نفسه، لكنني لم أشاهد أبدًا تصرفًا مما تقدَّم في المعسكر، أو خارج أسواره. لا أعلم لماذا يركزون على أشياء صغيرة، ويصرُّون على تعظيمها؟! نحن اللاعبين ملتزمون بلوائح احترافٍ داخلية، ونطبِّقها في الاتفاق تمامًا.
07
ما رأيك في راموس، المدرب الجديد للفريق؟
لا يحق لي تقييم عمل مدربٍ مهما بلغت من العمر. ما دمت لاعبًا داخل الملعب، إذًا تكمن وظيفتي في التمرين، والعمل بتوجيهات المدرب، وبذل قصارى جهدي لخدمة فريقي. المدرب جديد على الفريق، وأعتقد أن المرحلة الجارية، ستشهد تجانسًا أكبر بين اللاعبين والجهاز الفني، وكلما اقتربت ساعة الصفر، زادت المسؤوليات على الجميع.
08
ظهرت أقاويل أخيرًا حول عدم شعورك بالراحة في الاتفاق، ما السبب؟
أنا لاعب محترف، ولدي عقد احترافي، وملتزم بكافة شروطه وبنوده. مَن يطلق مثل تلك الشائعات، يبحث عن عدم الاستقرار لي ولفريقي، ويحاول إحداث تخبُّطٍ في الاتفاق، لكنني للأمانة، أسمع هذا الكلام للمرة الأولى.
09
ما سبب إطلاق مثل تلك الشائعات، لابد من خيوطٍ لها؟
لأن مَن حبكها لا يعجبه حال الاتفاق، الذي يعيش أوج عطائه، ويحقق نتائج مميزة، آخرها في الدور الثاني من الموسم الماضي، ويهدف إلى الوصول إلى مركز متقدم هذا الموسم، خاصة أن الإعداد كان مميزًا وتمَّ دون غيابات، لذا يبحث كارهو النادي عن أي شيء يزعزع استقرارنا.
10
إذًا أنت تنفي الأمر بشكل قاطع؟
بالتأكيد، فتلك الأخبار عارية عن الصحة، وأنا سعيد جدًّا في نادي الاتفاق، ولولا ذلك لما جددت عقدي لثلاثة مواسم مقبلة بعد نهاية الفترة الأولى.
11
قرارك ألم يكن متسرعًا بالتجديد لثلاثة مواسم بدل انتظار عروض أخرى؟
جدَّدت للاتفاق في وقت قياسي، ولو كان الأمر بيدي، لأنهيت مسيرتي في الاتفاق، “يبتسم قبل أن يضيف”: نعم تسرعت كان يجب أن أجدِّد لأكثر من ثلاثة مواسم.
12
كيف ترى استقطاب الأندية السعودية حراسًا أجانبَ؟
اللاعب الأجنبي، الذي يأتي إلى الدوري السعودي، يجب أن يكون أفضل من الموجودين من اللاعبين المحليين، لأن السعودية زاخرة باللاعبين المميزين حتى على مستوى الحراس، لذا يجب أن يقدم اللاعب الأجنبي مستوى أفضل من المحلي، وإلا لا فائدة من وجوده.
13
هل حزنت على رحيل أحمد الكسار من الاتفاق؟
بالتأكيد، أحمد رجل محترم، وأخ، وصديق، وحارس مميز، لكن هذه كرة القدم، وعالم الاحتراف، فمن الطبيعي أن تفقد المقربين منك، وتجدهم ضدك في فريق آخر بعد أن كانوا معك. أمنياتي له بالتوفيق ومستقبل أفضل.
14
ما توقعاتك للدوري بوجود أكثر من 80 لاعبًا محترفًا؟
الموسم الماضي كان قويًّا جدًّا، أما المقبل فستكون فيه المنافسة أكبر، ولن تنحصر بين ناديين، أو ثلاثة. الأجانب سيجعلون الأندية جميعها تعمل.
15
بوجود وفرة من اللاعبين المتميزين في مركز الهجوم في الدوري السعودي، مَن اللاعب الذي يخشاه مبولحي؟
لا أهتم كثيرًا بقوة المهاجم في الفريق المنافس، هذا ليس غرورًا، بل لأنني دائمًا ما أبحث عن نفسي، وأن يكون تركيزي عاليًا جدًّا في المباراة حتى أحافظ على مرمى فريقي نظيفًا، وأتشوَّق كثيرًا لانطلاق الدوري لرؤية جمهور الاتفاق الوفي.
16
تتحدث كثيرًا عن إدارة الاتفاق وتمدحها، لماذا؟
أي شخص يعمل تحت مظلة إدارة الاتفاق، إذا ما سألته هذا السؤال، فسيجيبك كما أجبتك، وستجد حديثي وحديثه متطابقين. هذه الإدارة تعمل ليل نهار لمصلحة النادي، وعلاقتي بها علاقة أخوة، بعيدًا عن المناصب التي يتقلدونها، وما أقوله واقعٌ حقيقي ولا يأتي بغرض “المدح”.
17
حدِّثنا عن علاقتك بالإعلام؟
ضعيفة جدًّا. أنا لا أفضِّل الظهور كثيرًا، أو الإدلاء بالتصريحات. أعتقد أن الظهور مرة واحدة في الموسم يكفي حتى لا أُتَّهم بالغرور والتعالي. شخصيًّا أرى أن مستوى اللاعب هو الذي يجلب الإعلام إليه، على أن عدم حبي للإعلام أصبح “صفة”.
18
ماذا عن الإعلام الحديث الـ “سوشال ميديا”؟
لا أملك أي حساب في مواقع التواصل، ما عدا حساب خاص في “سناب شات”. أنا لا أعلم حتى كيف أستعمله.
19
إذًا كيف تتابع أخبار ناديك؟
أتابعها من خلال ما نقدمه في التدريبات والمباريات، وهذا الأهم، أما الأخبار الجانبية، فتهم الجمهور، وليس اللاعب.