2018-09-14 | 00:37

رونالدو وديبالا يعانيان في اليوفي

صورة التقطت لرونالدو وديبالا في أول مباراة يتزاملان فيها بشعار اليوفي قبل بدء الموسم حين لعب يوفنتوس لقاء ودياً مع الفريق الرديف (أرشيفية)
صورة التقطت لرونالدو وديبالا في أول مباراة يتزاملان فيها بشعار اليوفي قبل بدء الموسم حين لعب يوفنتوس لقاء ودياً مع الفريق الرديف (أرشيفية)
ميلانو ـ رويترز
         

بينما أمضى كريستيانو رونالدو جزءا من فترة التوقف الدولي في عطلة، وجد باولو ديبالا زميله في يوفنتوس نفسه في أجواء معتادة على مقاعد البدلاء.
وفشل رونالدو في هز الشباك في مبارياته الثلاث الأولى مع يوفنتوس، لكن إذا كان البرتغالي يشعر بالإحباط، فإن متاعبه لا تبدو ذات أهمية كبيرة مقارنة ببداية ديبالا الحزينة للموسم.
حيث لعب المهاجم الأرجنتيني "24 عاما"، دورا محوريا مع يوفنتوس منذ انضمامه قبل ثلاثة أعوام، إلا أنه بعد مشاركته أساسيا في مباراة يوفنتوس الأولى في الموسم التي انتصر فيها 3ـ2 على كييفو، وجد ديبالا نفسه خارج التشكيلة الأساسية في المباراتين التاليتين ضد لاتسيو وبارما.
وهاجم داعمون لديبالا طريقة التعامل معه، وانتقد شقيقه جوستافو بغضب ليونيل سكالوني مدرب الأرجنتين الجديد.