2018-09-15 | 00:49

بعد التغيير في نادي الشباب على مستوى الرئاسة تأثير عودة خالد البلطان إعلامية أم فنية؟

بعد التغيير في نادي الشباب على مستوى الرئاسة
تأثير عودة خالد البلطان
 إعلامية أم فنية؟
الدمام ـ خالد الشايع
         

في كل يوم سبت نطرح القضية الرياضية الأهم، ونشكِّلها على طريقة سؤال واحد، ونستضيف ثلاثة وجوه كروية لتدلي بدلوها، وتضع أطروحاتها، في محاولة جادة تبحث الاستنارة بآراء متباينة.

1 عبدالرحمن الحمدان
عندما نتحدث عن شخصية رياضية مثل خالد البلطان، نجد أنها مكسب للرياضة السعودية عامة، وليس لنادي الشباب فقط. البلطان يمتلك الخبرة الكبيرة، والشخصية القوية، ويفهم جيدًا في الرياضة، وعودته إضافة قوية، وتمثِّل عودةً للحياة إلى الشباب. هو قريب من الملعب، ويمنح صلاحيات كبيرة للمدربين، وقوي في الحفاظ على حقوق اللاعبين، وهذا ما كان الشباب يحتاج إليه سابقًا. هذه فوائد فنية لعودته.

2 صلاح السقا
من المفترض أن يستفيد نادي الشباب من عودة خالد البلطان من الناحيتين المعنوية والفنية، لأن اسم البلطان اقترن بالنتائج الجيدة للفريق الأول لكرة القدم، وقد سبق له إحداث تغييرات في الفريق، وهو صاحب شخصية كبيرة، ما سينعكس إيجابًا على نادي الشباب بشكل خاص، والرياضة السعودية عامة. هو رجل يحب التحدي والإثارة، ولا يستسلم، وسيزيد من قوة المنافسة في الدوري السعودي.

3 عبدالله الضويحي
أتوقَّع عودة قوية لنادي الشباب، على المستويين الرياضي والاجتماعي، مع عودة خالد البلطان إلى رئاسته. النادي حقق إنجازات رياضية ونجاحات اجتماعية خلال فترة البلطان السابقة، وهو ما أرجِّح عودته. إعلاميًّا، البلطان شخصية تحت الضوء على الدوام، وأعتقد أن هذا الأمر سيلعب دورًا كبيرًا فنيًّا، لأنه سيحرك المياه الراكدة في الشباب.