2018-10-09 | 01:16

الرباعية تصنع الحدث.. والعراق أمام الأرجنتين في لقاء تاريخي
جيل سكالوني يترقب الفرصة

صورة التقطت أمس لرولي وسيرجيو روميرو حارسي الأرجنتين عند وصولهما مطار الملك خالد (المركز الإعلامي ـ اتحاد القدم)
صورة التقطت أمس لرولي وسيرجيو روميرو حارسي الأرجنتين عند وصولهما مطار الملك خالد (المركز الإعلامي ـ اتحاد القدم)
تقرير: مازن العسرج
         

يعود المنتخب الأرجنتيني الأول لكرة القدم إلى العاصمة السعودية الرياض مجددًا؛ للمشاركة في الدورة الرباعية إلى جانب السعودية والبرازيل والعراق، بعد زيارتين سابقتين التقى فيهما نظيره السعودي لم يتذوق خلالهما الأخضر طعم الانتصار.
وستحظى مشاركة المنتخب الأرجنتيني في الدورة بمتابعة مكثفة، على الرغم من اعتذار ليونيل ميسي، النجم الكبير، عن تمثيل منتخب بلاده عقب مونديال روسيا، الذي ودع من خلاله التانجو البطولة من دور الـ 16 بعد الخسارة من فرنسا "3ـ4".

فوز وتعادل
فاز المنتخب الأرجنتيني خلال زيارتيه إلى السعودية على الأخضر في المرة الأولى، التي أجريت ضمن كأس القارات، على ملعب الملك فهد الدولي في الرياض "3ـ1"، 20 أكتوبر 1992م، سجل للأرجنتين دييجو سيموني وكلاوديو كانيجا وليوناردو رودريجيز، فيما سجل للأخضر السعودي سعيد العويران.
وفي المرة الثانية التقى المنتخبان وديًّا على الملعب نفسه 14 نوفمبر 2012م، وانتهت بالتعادل السلبي وهي المواجهة التي قدم خلالها الأخضر السعودي أداءً مميزًا.

كأس أستراليا
التقت السعودية مع الأرجنتين مرتين متتاليتين في بطولة كأس أستراليا عام 1988، وحينها تعادلا في الأولى "2ـ2" سجل للسعودية ماجد عبد الله وهيرنان دياز "بالخطأ في مرماه" وللأرجنتين هيرنان دياز "هدفين" أحدهما من ركلة جزاء، وفي اللقاء الثاني فازت الأرجنتين "2ـ0" سجلهما دييجو سيموني وأوسكار ديرتيسيا.

وجوه جديدة
سيظهر المنتخب الأرجنتيني بوجوه جديدة، بعد قرار الاتحاد الأرجنتيني بتعيين ليونيل سكالوني مدربًا بمساعدة بابلو إيمار، النجم السابق، بشكل مؤقت، وسبق لسكالوني أن عمل مساعدًا لسامباولي، المدرب السابق، في مونديال روسيا الأخير، إضافة إلى عمله حاليًا مدربًا لمنتخب الأرجنتين تحت 20 عامًا.
وخاضت الأرجنتين بالجيل الجديد مواجهتين وديتين بعد المونديال الروسي كانتا أمام منتخبي جواتيمالا وكولومبيا، انتهت الأولى بثلاثية للأرجنتين فيما تعادلت في الثانية سلبًا.

مواجهة أولى
لم يسبق للمنتخب الأرجنتيني أن التقى طوال تاريخه بالمنتخب العراقي في مواجهة دولية، لذا ستكون مواجهتهما المقبلة محط أنظار العراقيين والجماهير العربية، التي تتطلع من خلالها الجماهير العراقية أن تشاهد منتخبها في أفضل اختبار قبل نهائيات آسيا في يناير المقبل في الإمارات.