2018-10-12 | 01:40

كاسيميرو وبرونو جمعهما ساوباولو.. وفرقهما النصر وريال مدريد

كاسيميرو وبرونو جمعهما ساوباولو.. وفرقهما النصر وريال مدريد
الرياض - إبراهيم الأنصاري
         

قبل 8 أعوام وفي عام 2010 لم يكن الشابان الصاعدان في فريق ساوباولو البرازيلي برونو أوفيني وكاسيميرو يعلمان أن الرياض عاصمة السعودية ستكون شاهدة على لقاء الزميلين الذين ترافقا في ساوباولو البرازيلي موسم 2010 وحقق برفقة منتخب البرازيل للشباب كأس العالم 2011 في كولومبيا، ومن ثم بدأت مسيرتهما الاحترافية، حيث رحل كاسيميرو إلى فريق الكاستيا في ريال مدريد وغادر أوفيني إلى عاصمة الإنجليز لندن ليرتدي قميص توتنهام الإنجليزي ويبدأ مسيرته الاحترافية للمرة الأولى خارج البرازيل.
تنقل أوفيني خلال عامين بين العديد من الفرق الأوروبية بسبب فشل تجربته الاحترافية برفقة الفريق الإنجليزي ومع نابولي الإيطالي الذي أعاره إلى مواطنه سيينا، ومن ثم رحل إلى هولندا برفقة فريق تفينتي معاراً ولم يعرف الاستقرار طريقه حتى آرتدى قميص النصر السعودي في موسم 2016 حتى اليوم وهي الفترة الأطول للعملاق البرازيلي مع فريق أجنبي.
في حين آستمر كاسيميرو برفقة ريال مدريد الذي أعاره إلى بورتو البرتغالي، إلى أن تألق برفقة التنين البرتغالي فأعاده الفريق الملكي إلى صفوفه وآستمر يقود الأبيض المدريدي إلى اليوم.
اليوم كانت الرياض شاهدة على اجتماع الصديقين بعد زيارة المنتخب البرازيلي إلى السعودية للمشاركة في الدورة الرباعية التي تستضيفها، ومن المستحيل أن يفوت كاسيميرو فرصة اللقاء برفيق دربه وصباه أوفيني.