تحذيرات من الاسترخاء بعد مزاولة أعمال بدنية

برلين ـ الألمانية 

 غالبًا ما يرغب الأشخاص الذين يزاولون عملًا بدنيًا في الاسترخاء على الأريكة في المنزل بعد انتهاء يوم العمل. صحيحٌ أن السبب وراء ذلك مفهومٌ، إلا أن هذا الإجراء يعد خاطئًا من المنظور الصحي. فقد قالت أنته فال فاخندورف، الطبيبة الألمانية: “في الواقع يتعيَّن على مَن يزاول عملًا بدنيًا، أن يقوم بتدريب مجموعة العضلات، التي يحمل عليها خلال العمل، قبل العمل وبعده من خلال تمارين إحماء وتمدُّد”. وأرجعت فال فاخندورف، نائبة الرابطة الألمانية لأطباء العمل، أهمية ذلك إلى أنه غالبًا ما يتم التحميل على الجسم في تلك المواضع خلال العمل على نحو ليس في صالحه من خلال حركات الاستدارة.