خالد صائم الدهر نسيت اسم المصدر

يتذكَّر الزميل خالد صائم الدهر أحد الأخطاء الصحفية في تاريخه، ويرويها قائلًا:
الأخطاء الصحفية دائمًا ما تبقى راسخة في الأذهان على الرغم من أنها غير مقصودة، وهي عديدة في مشواري الصحفي، وأتذكَّر أحدها حينما كنت أعمل في صحيفة المدينة عام 2003 كنت وقتها مشرفًا على الصفحة الرياضية، وأنهيت إحدى الصفحات، وبقيت فقط اللمسات الأخيرة، وكان اسم الزميل، مصدر الخبر، غير موجود، وكُتِبَ بدلاً منه يُطبع لاحقًا، وهذا بلا شك خطأ فادح، وطُبِعت أعداد كثيرة، لكننا اكتشفنا الخطأ، وأوقفنا الطباعة، وتمكَّنا من تصحيحه في طبعة جدة فقط. 
 

سمات:

صحافة