ميرفت أمين تكشف أسرار يحيى الفخراني.. وتتحدث عن البرنامج التلفزيوني جيهان السادات رشحتني وأصابتني بالقلق

حوار:حنان الهمشري

 

إطلالتها على الشاشة الصغيرة تكتب فصولاً جديدة من الفن الجميل، حيث أجادت العزف على مشاعر المشاهدين بشخصياتها المتعددة، وإطلالتها المميزة. وعلى الرغم من أنها لا تحب المقابلات الصحفية، إلا إذا كان لديها جديد، إلا أن ميرفت أمين نجمة السينما المصرية، خصت “الرياضية” بهذا الحوار، الذي عبرت فيه عن سعادتها بعودتها للظهور مع يحيى الفخراني بعد 30 عاماً من الانقطاع. كما عبرت عن فخرها بمحمد صلاح نجم ليفربول الإنجليزي، لافتة إلى أن المنتخبات العربية قادرة على المنافسة في مونديال روسيا.

 

 

01

بعد غياب 30 عامًا تعودين للوقوف أمام يحيى الفخرانى فى مسلسله الرمضاني الجديد "بالحجم العائلي".. ماذا تقولين عن هذه العودة؟

 الفخراني أخ وصديق عزيز، وهو من الفنانين الذين تشعرين بالبهجة في العمل معه، وقد تمنيت عودته للشاشة الرمضانية العام الماضي، لأنه يثري المشهد الدرامي. وآخر عمل جمعني به كان فيلم "امرأتان ورجل" عام 1987م، وهو من أهم أعمالي السينمائية.

02

ماذا عن دورك في مسلسل "بالحجم العائلي"؟

 أؤدي شخصية زوجة سفير سابق "يحيى الفخراني"، يقوم بافتتاح أحد المطاعم التي يشرف عليها بنفسه في منطقة ساحلية.. والعمل سيكون مفاجأة سارة لجمهور الشاشة الرمضانية، وهو بالمناسبة من تأليف محمد رجاء وإخراج هالة خليل، ويشارك في البطولة يسرا اللوزي وأحمد مجدي.

03

 قدمت في رمضان الماضي مسلسل "لا تطفئ الشمس" للأديب الراحل إحسان عبد القدوس، وهو العمل نفسه الذي سبق وقدمه للسينما كل من شكري سرحان وفاتن حمامة. ألم يشعرك ذلك بشيء من القلق؟

 بالفعل كنت أخشى من المقارنات التي قد تعقد بين العملين، لكن الحمد لله العمل لاقى نجاحًا، بل لا يزال يعرض في بعض الفضائيات. وهنا يجب أن أذكر تامر حبيب السيناريست الذي شجعني على المشاركة في تحويل الرواية إلى مسلسل، فهو كاتب موهوب واستطاع إضفاء روح العصر الجاري على أحداث الرواية.

04

 من الملاحظ أيضًا اتجاهك إلى تقديم اللون الكوميدي.. لماذا؟

  قدمت خلال رحلة عملي، كل الألوان منها العائلي والاجتماعي والرومانسي والتراجيدي، أما الكوميدي فلم أخض فيه كثيرًا، رغم حبي له فأنا لا أشارك في الأعمال التي تعتمد على مجرد الإضحاك، بل التي تقدم موقفًا ورسالة هادفة.

05

 وماذا عن آخر أفلامك "ممنوع الاقتراب أو التصوير"؟

 هو من الأعمال التي تضيف إلى مسيرتي الفنية؛ لأن السينما هي تاريخ الفنان، ويجب أن تحترم عقل وفكر المشاهد. شخصيتي في الفيلم امرأة قوية "ثريا"، تمتلك عقارًا به قسم شرطة؛ فتقرر إقامة دعوى قضائية لإخلاء القسم. الفيلم تأليف وإخراج روماني سعد، وشارك في بطولته يسرا اللوزي وبيومي فؤاد وهاني حسن الأسمر وزكي فطين عبد الوهاب.

06

 ما أكثر شخصية شعرت تجاهها بالقلق عند تقديمها على الشاشة؟

  شخصية السيدة جيهان السادات في فيلم "أيام السادات" أمام الراحل أحمد زكي، فهي سيدة موجودة ولها حضور على الصعيدين المصري والعربي، والجميع يعرفها جيدًا؛ فكيف أقنع المشاهد بأنني جيهان، وهو يراها دائمًا على الشاشة أو على صفحات الصحف؛ ولأنني أحب هذه السيدة على المستوى الشخصي، كنت سعيدة جدًّا عندما علمت أنها من رشحتني لتجسيد الدور؛ لذلك التقينا كثيرًا وكانت لنا عدة جلسات ناقشنا فيها تفاصيل الشخصية حتى استطعت تقديمها بشكل يرضيني كفنانة ويقنع جمهوري.

07

خضتِ تجربة تقديم البرامج من خلال "مساء الجمال مع ميرفت ودلال".. ما تقييمك للتجربة؟

 تجربة ممتعة للغاية، وأعتقد أننا قدمناها بإتقان شديد، خاصة أننا كنا نرى أن ضيفنا يجلس معنا في بيتنا، ونتحدث معه عن حياته الفنية والشخصية دون أن يشعر بحرج أو بقلق من أسئلتنا.

08

 كيف هي ميرفت أمين داخل منزلها؟ 

 أنا إنسانة أعشق بيتي جدًّا، وأقوم بإعداد الأطعمة التي أعشقها بنفسي مثل الكوارع وورق العنب والملوخية، كما أهوى تربية القطط ولدي 8 منها.

09

ما علاقتك بالرياضة؟

 أنا حريصة جدًّا على ممارسة الرياضة الصباحية حتى في بيتي، فهي مهمة والوحيدة القادرة على إبعادك عن الأطباء.. وأعشق التنس والسباحة، والآن أمارس رياضة المشي في النادي.

10

 من لاعب كرة القدم الذي يحظى باهتمامك؟

 محمد صلاح الذي أعتبره فخرًا لكل العرب، بأخلاقه العالية، وتميزه في الملعب، وهو يستحق ما وصل إليه.

11

 وكيف ترين صعود أربعة منتخبات عربية إلى مونديال روسيا؟

- الحقيقة شيء مشرف جدًّا، وأتمنى أن تحقق مراكز متقدمة، فمن الواضح الكرة العربية تميزت في الآونة الأخيرة وأصبح لديها مواهب كروية كثيرة.