كشف أن زيت السمك مفيد للالتهابات.. والجبيرة تهدم العضلات الغنام: النفسية والتغذية تعيدان اللاعب أسرع

الرياض ـ عبد الإله المرحوم

شدد الدكتور عبد الله الغنام الأستاذ المساعد في فسيولوجيا الجهد البدني والتغذية في تصريحه إلى "الرياضية" على أن للعامل النفسي دوراً كبيراً في التأهيل بشكل شامل لما بعد الإصابة للعودة مجدداً للملاعب بالشكل المطلوب، مشيرا إلى أن "جوانب التغذية تعتبر أحد الأركان المهمة في تقوية اللاعب، حيث يساهم في العودة للملاعب بشكل أسرع وفي أقل مدة ممكنة".
ولفت الغنام إلى أن "زيوت السمك مفيدة للالتهابات، وهذا يعتمد على مرحلة الإصابة، وبما أن الجبيرة تزيد من هدم العضلات فهو يحتاج إلى البروتين، والكرياتين يقلل من هدم العضلة".
وأضاف الأستاذ المساعد في فسيولوجيا الجهد البدني والتغذية: "اللاعب يعود بشكل أسرع إذا أعطي مكملات الكرياتين خلال ثمانية أسابيع، وأيضاً مضادات الأكسدة تتدخل في بناء الأوتار إذا كان هناك تمزق".
وأبان الغنام أن العضلات تُبنى بالتكيف مع الجهد من خلال البرنامج التدريبي وتناول البروتين بكميات موزعة بشكل وأوقات مناسبة يزيد من هذا التكيف، مبيناً أن لاعبي كرة القدم يحتاجون 1.6 جرام لكل كلجم من وزن الجسم.
وأوضح أنه لابد من اكتمال عقد الأجهزة الطبية الموجودة مع الفرق كمعد الجهد البدني، والتغذية والاختصاصي النفسي حتى تكتمل المنظومة لمصلحة اللاعب.