الأهرام.. التاريخ في صحيفة

القاهرة ـ السيد خطاب 

يمتد نطاق توزيع العدد الورقي من صحيفة الأهرام المصرية، ليشمل يومياً دول الخليج العربي ودولاً أوروبية، بينها بريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة وكندا، وداخل مصر توزع الأهرام ثلاث نسخ في اليوم. وبموازة الورقي، تبث تلك المؤسسة العريقة، التي تأسست قبل 142 عاماً موادها الإعلامية عبر مواقعها الإلكترونية المتعددة.
ويعود تأسيس الأهرام إلى
 27 ديسمبر 1875م على يد اللبنانيين بشارة وسليم تقلا. وعلى عكس وضعها الحالي صدر العدد الأول من صحيفة الأهرام من منطقة المنشية في الإسكندرية في 5 أغسطس 1875، قبل أن تنتقل إلى العاصمة المصرية في 1899.
البداية كانت أسبوعية، بعدد يتألف من أربع صفحات، وبعد شهرين من التأسيس بدأ الإصدار بصفة يومية، وكان التوزيع آنذاك يشمل بلاد الشام.وحالياً، تتعدد إصدارات مؤسسة الأهرام، فبخلاف العدد اليومي بطبعاته ونسخه، تصدر الأهرام العربي، والأهرام الرياضي، والأهرام الاقتصادي، والأهرام المسائي، ونصف الدنيا، وإصدارات أخرى نوعية، منها على سبيل المثال مجلة البيت.وعلى مدى عقود، عرفت عن الأهرام لغتها الرصينة.
وقد وصف طه حسين، الأديب المصري الذي توفي عام 1973، الأهرام بأنها "ديوان الحياة المعاصرة".
 

سمات:

صحافة