مدير المركز الإعلامي في الفيصلي يكشف الأسرار الحميداني: تغريدة الأهلي لا تنسى

حوار: محمد السناني 

يعد المركز الإعلامي في نادي الفيصلي من المراكز الإعلامية النشطة على مدار اليوم، يوظف 5 أشخاص عبارة عن 3 أعضاء ومصورين.
يكشف تركي الحميداني مدير المركز، في حواره مع “الرياضية”، عن الكثير من الأفكار التي ينوون إطلاقها، مستمدة من زيارة مسؤولي المراكز الإعلامية السعودية إلى نادي مانشستر يونايتد.
01 
كيف ترى البرنامج الذي أقيم في مانشستر يونايتد ؟ 
أضاف لنا الشيء الكثير باعتبار التجربة كانت فريدة ومختلفة جداً، فجميع ما نحتاجه كان متوافراً قبل طلبه، والتجارب تم عرضها بشكل رائع وسهل للمتلقي.
02 
ما الأمور التي استفدتها من البرنامج وتريدون تطبيقها لديكم في الفيصلي ؟ 
ربما هناك أشياء كثيرة نستطيع أن نعمل عليها، ولكن تحتاج إلى موارد مالية وبشرية ليسهل عليك عمل ذلك بإتقان.
03 
 هل العمل مختلف عن الموجود في الأندية السعودية ؟ 
فيما يتعلق بالتنظيم الإعلامي في المباريات فالعمل مشابه لماهو معمول به لدينا بشكل كبير جداً، وأما الجوانب الأخرى فالأمر مختلف تماماً، فالعمل احترافي ودقيق جداً.
04 
كم عدد الحسابات التي لديكم في السوشال ميديا ؟ 
نملك حساباً في تويتر والفيسبوك والإنستجرام وموقعاً إلكترونياً.
05 

ما التغريدة الأوسع انتشاراً في حساب الفيصلي في تويتر ؟ 
كثيرة وربما تغريدة نهاية المباراة أمام شقيقنا الأهلي في نصف نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين تعد أكثر التغريدات تفاعلاً.
06 
كم عدد العاملين لديكم في مواقع التواصل الاجتماعي ؟ 
5 أشخاص فقط وهم 3 أعضاء ومصورين.
07 
 هل يتفاعل الجمهور مع حسابات الفيصلي ؟ 
جماهير عنابي سدير متفاعلين بآرائهم وتفاعلهم المستمر.
08 
كيف كانت خطتكم في إبراز حملة “ادعم ناديك” المتعلقة بالنادي ؟ 
حرصنا على إيصال حملة “ادعم ناديك” من خلال مواقع التواصل، والاستفادة من اللوحات الدعائية في المنطقة.
09 
ماذا عن المستقبل بالنسبة لحساباتكم خاصة والفيصلي تنتظره مواجهة مهمة في نهائي كأس الملك؟
سنضع خطة إعلامية لتحفيز الجماهير بمواصلة الدعم ولن ندخر جهداً في ذلك.