مونيكا جونزاليس من الملاعب إلى الاستديوهات

جدة ـ محمود وهبي 

مثّلت مونيكا جونزاليس، منتخب السيدات المكسيكي على مدار 13 عاماً، وخاضت معه غمار نهائيات كأس العالم عام 1999 ودورة الألعاب الأولمبية عام 2004، قبل اعتزالها بشكل نهائي عام 2011. وأطلقت نجمة الكرة المكسيكية بعد ذلك رحلة جديدة في عالم كرة القدم وفي شقّه الإعلامي، إذ عملت محللة لمباريات مسابقات السيدات مع شبكة “إي أس بي أن” الشهيرة، إضافة إلى عملها مراسلة خاصة في الدوري الأمريكي للسيدات مع الشبكة نفسها، إذ اكتسبت الخبرة اللازمة جراء تمثيلها لأندية أمريكية خلال مسيرتها. وخاضت مونيكا محطات إعلامية أخرى في الأعوام القليلة الماضية، إذ تخصصت في التعليق على المباريات مع شبكة “أن بي سي” وقناة “فوكس ديبورتيس” المعروفة في المكسيك، وهي تعد اليوم المرأة الوحيدة التي تقوم بالتعليق على مباريات دوري أبطال أوروبا باللغة الإسبانية.

سمات:

صحافة