> مقالات

عبدالكريم الزامل
النصر منافس مع وقف التنفيذ
2019-02-03



بعيدًا عن الاستهداف الذي يتعرض له النصر في الموسم الجاري من قِبل الاتحاد السعودي لكرة القدم ولجانه، يحتاج الفريق إلى دعم على مستوى العناصر من أجل المنافسة على البطولات في الأجواء غير الطبيعية.
لماذا غير الطبيعية؟ لأن الفريق الآن يستطيع المنافسة في الأجواء التنافسية العادلة، ولأن تلك السمة غير موجودة إلى أجل غير مسمَّى، والفريق أمامه بطولة خارجية، تحتاج إلى فريق ثقيل، لذا يجب أن تتحرك الإدارة نحو تصحيح الأخطاء، منها استمرار البرازيلي برونو، وراموس حتى الآن، فاللاعبان لم يقدما إضافة فنية للفريق، ومعهما الحارس جونز، كذلك يجب تصحيح الخطأ الاستراتيجي بالاعتماد على مهاجم "رأس حربة" واحد، وهو حمد الله فعندما يغيب لظروف الإصابة، أو الإيقاف يصاب هجوم النصر بالشلل لعدم وجود البديل!
السؤال المهم: هل سعت إدارة النصر إلى معالجة ذلك الخلل؟ شخصيًّا أتوقَّع أنها لم تغفل هذا الأمر، لكنها تأخرت في تصحيحه، ولم يسعفها الوقت، خاصةً إذا علمنا أن انتهاء التسجيل في الفترة الشتوية سيكون الليلة!
دعونا ننتظر لعل الساعات المقبلة تحمل أخبارًا سارة للجماهير النصراوية، فالمرحلة المقبلة بقيادة المدرب روي فيتوريا تحتاج إلى تركيز وعمل دون أخطاء، والمهمة تزداد صعوبة في ظل ضغط المباريات، وتعدد المنافسة ما بين المحلية والخارجية.

نوافذ:
ـ أكبر خطأ ترتكبه الإدارة النصراوية الحالية، وارتكبته الإدارتان السابقتان "رز" بعض اللاعبين أمام المدرب الجديد، وهم الذين ثبت توقف عطائهم تمامًا، ولم تعد لديهم القدرة على خدمة الفريق فنيًّا ونفسيًّا، وما إن يعتمد عليهم المدرب في بداية عمله سرعان ما سيكتشف ضعف قدرتهم، لكن بعد أن يخسر مباراة، أو مباراتين عندها سيبادر بإبعادهم، خاصةً الثلاثي غالب والسهلاوي والفريدي!
ـ ملعب الأمير فيصل بن فهد في الملز، هل أصبح جاهزًا في الوقت المحدد الأربعاء المقبل؟ نتمنى ذلك لتنتهي معاناة ناديي النصر والشباب بعد أن تسبَّب سوء الصيانة في سوء "زراعة" الملز وملعب الملك فهد!
ـ لماذا يختار القائمون على تقنية "فار" اللقطات التي لا توضح الحالة للحكم على حقيقتها، وبعد القرار يُظهر المخرج اللقطات الصحيحة؟ وبعد الاستفسار تم التأكد من أن اللقطات التي تُعرض للحكم تأتي بطلب من القائمين على التقنية، وليست من اختيار المخرج!.
وعلى دروب الخير نلتقي