> مقالات

أحمد الحامد⁩
تغريدات الطائر الأزرق
أحمد الحامد⁩ |
2019-02-07



لم أنم منذ الأمس إلا ثلاث ساعات، قلة النوم تشعر الإنسان بالوهن، أعتقد أن الذي لديه نقص في النوم على استعداد أن يتخلى عن أي شيء مقابل ست ساعات نوم متواصلة، بعد ذلك تعود إليه أفكاره وقوته وحتى أحلامه،
أيضاً الجائع يشبه الشخص الذي لديه قلة في النوم، لا مزاج له بل لا يمثل نفسه، هو يمثل معدته الفارغة، خشيت أن أخدع نفسي وأقول لها ما رأيك أن ننام ساعة ثم نرسل المقال، الصوت الداخلي قال لي لا، أرسل المقال ثم نم ست ساعات، الصوت الداخلي أصبح عاقلاً، بدأت أشعر باتزانه، أتمنى أن يبقى كذلك مدة طويلة، لم أعد في سن يحتمل الحماقات، اليوم الجمعة، موعد تغريدات الطائر الأزرق سأبدأها بمقولة للوسيم الأسمر أحمد زكي نشرها حساب طامي، يقول هذا الممثل العبقري: “عايز أقعد مع ناس مبسوطة، مش ناس عاملة أنها مبسوطة”، هذا صحيح، هذا ما يتوهمه بعضهم عن بعضهم عندما يرون المشهد من بعيد، قبل أيام شاهدت لقاءً قصيراً لأحد الدكاترة الذي فاجأ المذيع بقوله: أسعد وأصدق الأيام التي عشتها هي تلك التي قضيتها في السجن، في إشارة إلى أن لا مكان ولا شكل محددًا للسعادة، الكاتب نوفل الجنابي غرد قائلا “في العام 1999 جلس بجانبي أمريكي قادم من أريزونا متجه إلى مسقط أستاذ في جامعتها، حكى لي كيف دعا أصدقاءه ليأخذوا ما في بيته الذي تركه دون أن يلتفت، بعد أن استلمت حقيبتي سألته عن حقيبته فأشار إلى حقيبة يعلقها بكتفه قائلاً: هذي كل ما لدي في الحياة، من يومها وأنا أعيش هوس التخلص من زوائد الحياة”، كنت أتمنى لو أن نوفل وضّح المعنى أكثر، وهل بعض البشر المحيطين نستطيع أن نشملهم بزوائد الحياة؟ حساب للأسف غرد بتغريدة ناضجة وحكيمة، يفهمها تماماً أولئك الذين وصلوا إلى مرحلة التصفية في علاقاتهم، “الابتعاد عن الناس الذين يعكرون مزاجك، يعتبر حقًّا من حقوق نفسك عليك”، حساب علم النفس غرد تغريدة لاقت الإعجاب الكبير “نفسياً.. الثقة بالنفس ليست الاعتقاد بأن الجميع سيعجب بك، بل الثقة بالنفس هي اعتقادك بأن إعجاب الناس أو عدمه لن يؤثر على شخصك”، علم النفس لا ثوابت له، أحيانًا أجلس مع مختصين نفسيين وأشعر بأنهم يحتاجون إلى من يعالجهم نفسياً، أنا أيضاً أشعر بأنني أريد علاجاً، ليس نفسياً، علاجي هو أن أنام الآن.