> مقالات

عبدالكريم الزامل
سكري القصيم ما أحلاه.. ما أروعه
عبدالكريم الزامل |
2019-02-28



"تمر" السكري هو من أجود أنواع التمور في السعودية، ويتميز بأنه يؤكل في جميع مراحل نموه بلحاً ورطباً وتمراً لما له من طعم حلو في جميع مراحله.
من أطلق اسم "سكري القصيم" على فريق التعاون قد أصاب في الوصف فنحن أمام فريق ما أحلاه وفي كل خطوطه فريق يمتع ويطرب على المستطيل الأخضر، وعندما يتمكن من الخصم فإنه يضرب دون رحمة وهذه هي متعة كرة القدم، أداء متكامل بين المستوى وتسجيل الأهداف.
نادي التعاون جمع كل عناصر النادي النموذجي الذي سطر لنا مثالاً في الاستقرار الإداري والمالي والفني وهذه من النوادر في الأندية السعودية حدوثها، لكنها حدثت في بريدة عاصمة منطقة القصيم، لقد صدق عشاقه عندما تغنوا بمعشوقهم وصدقت مقولتهم التاريخية باللهجة القصيمية "سكري القصيم ما بُه مثله"، وهي مقولة أصبحت حقيقة ونحن في موسم 2019م، حيث ينافس الفريق على كأس الملك وبشراسة على المقعد الآسيوي الثالث، وهو الأقرب في ظل إمكانيات الفريق الفنية وبالذات أجانبه وهم من ضمن أفضل الأجانب في الدوري.
فريق التعاون أصبح الجميع يتابعه ليستمتع بالأداء الذي يمكن أن نطلق عليه "السهل الممتنع"، هنيئاً لنا ولمنسوبي التعاون وعشاقه وحق لهم أن يفتخروا بمعشوقهم..

نوافذ:
ـ علاقة الاتحاد السعودي بالاتحاد الآسيوي متوترة منذ أكثر من خمس سنوات، أحياناً تمر بمرحلة تهدئة وأحيانًا أخرى يحدث التصادم لكنه لم يأت بأي نتيجة، الأمير عبدالعزيز بن تركي بادر بحل الأزمة بالدبلوماسية التي يتمتع بها، واجتمع برئيس الاتحاد الشيخ سلمان بن إبراهيم، ولدي ثقة أنه قادر على إنهاء مرحلة التصادم إلى توأمة مع الاتحاد الذي لم نعرف حتى الآن طريقة للغوص في عمقه وتحقيق كل ما نريد، وأرى أننا في الطريق لتحقيق ذلك..!
ـ أخطر شيء في كرة القدم يؤدي إلى العنف هو "الاستفزاز"، وهو الشرارة الأولى لأكثر المشاكل في الألعاب الرياضية وعقوبة البطاقات أو الإيقاف ليست رادعة للاعب "المستفز" والمتضرر منها النادي، الحل هو العقوبات المالية المغلظة على اللاعب على أن يتحملها هو لا النادي، ولا يلعب المباراة التالية إلا بعد تسديدها.
ـ حمدالله النصر وجوميز الهلال وتاوامبا التعاون الأكثر تأثيراً على نتائج فرقهم..!
وعلى دروب الخير نلتقي،،