2019-04-15 | 22:32

المؤتمر الصحافي 25 إبريل في القدية
السعودية تحتضن رالي دكار

الفيصل
الفيصل
باريس ـ الفرنسية
مشاركة الخبر      

أعلنت منظمة أموري الرياضية "آيه أس أو"، الجهة المسؤولة عن تنظيم رالي دكار، أن السعودية ستنظم على أراضيها عام 2020 أشهر وأصعب راليات الرايد الصحراوية الطويلة بعد قرار الرحيل عن قارة أمريكا الجنوبية إذ كان يقام منذ عام 2009.
وأشارت "آيه أس أو" إلى أنه "بعد ثلاثين عاماً من السفر واستكشاف إفريقيا، وبعد عشرة أعوام من التمتع بمناظر أمريكا الجنوبية، سيكتب أكبر رالي في العالم فصلاً جديداً في الصحارى الغامضة والعميقة في الشرق الأوسط، في السعودية".
وقال الفرنسي دافيد كاستيرا المدير الجديد للرالي "أنا ملهم وسعيد لأنه يتوجب عليّ رسم مسار في مثل هذه الجغرافيا الضخمة التي تفضي إلى أكثر من برنامج تسابقي".
وأشار كاستيرا، الدراج والملاح السابق، قبل أن يشغل منصب المدير الرياضي لدكار بين عامي 2006 و2015، إلى "أننا مدللون بالخيارات. رياضة، ملاحة، إرادة التفوق على الذات: كلها أمور ستكون حاضرة في هذه المناطق المصممة لرالي الرايد".
من جهته، أكد الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، رئيس الهيئة العامة للرياضة، أن السعودية شغوفة بالرياضة وقال: هدفنا الإستراتيجي هو تغذية هذه الشهية كي نتمكن من التطور نحو رؤيتنا لعام 2030، إذ تعد الرياضة إحدى ركائزها".
واستقبلت السعودية ضمن إطار رؤية 2030، العديد من الأحداث الرياضية على غرار كأس السوبر الإيطالية وبطولة العالم للفورمولا إي المخصصة للسيارات الكهربائية وسباق الأبطال، وبطولة العالم للفورمولا واحد للزوارق السريعة.
ويعقد المؤتمر الصحافي الخاص برالي دكار يوم الخميس 25 إبريل الجاري في القدية بالقرب من العاصمة السعودية الرياض.