2019-04-19 | 01:42

زوران مظلوم.. والوسط كان ينتظرنا مع خيسوس
رئيس الهلال: سامي حضر من أجل الاستعراض

صورة التقطت أمس لسامي الجابر رئيس نادي الهلال السابق وإلى جانبه البرتغالي خيسوس مدرب فريق الهلال المقال خلال حضورهما في مدرجات ملعب هزاع بن زايد في مدينة العين لمتابعة نهائي كأس زايد للأندية العربية (تلفزيونية)
صورة التقطت أمس لسامي الجابر رئيس نادي الهلال السابق وإلى جانبه البرتغالي خيسوس مدرب فريق الهلال المقال خلال حضورهما في مدرجات ملعب هزاع بن زايد في مدينة العين لمتابعة نهائي كأس زايد للأندية العربية (تلفزيونية)
تغطية: عبد الإله المرحوم
مشاركة الخبر      

شنَّ الأمير محمد بن فيصل، رئيس نادي الهلال، هجومًا لاذعًا على سامي الجابر رئيس النادي السابق، والبرتغالي خيسوس مدرب الفريق المقال، بعد خسارة فريقه أمام النجم الساحلي في نهائي كأس زايد للأندية العربية الأبطال، أمس، بهدفين مقابل هدف وخسارة لقب البطولة العربية.
وقال الأمير محمد بن فيصل، عقب نهاية المباراة النهائية: "سامي الجابر لم يحضر لدعم الفريق طوال الموسم، وفي يوم النهائي حضر مع مدربه السابق في المدرجات للاستعراض".
وتابع: "البرتغالي خيسوس مدرب الفريق السابق لو استمر في تدريب الهلال لكان فريقنا ينافس الآن على مراكز الوسط في دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين".
ولم يكتفِ الأمير محمد بن فيصل بالهجوم على الجابر وخيسوس، بل تعدى ذلك إلى الاتحاد السعودي لكرة القدم، وقال: "أبارك للاتحاد السعودي لكرة القدم وجميع منسوبيه خسارة الهلال نهائي البطولة العربية.. خسارة اللقب العربي هي ما يريدها اتحاد القدم.. تحقق ما يريدونه".
وتطرق الرئيس الهلالي إلى زوران، المدرب الكرواتي، وقال: "لم يتبقَ سوى ثلاثة أسابيع على نهاية الموسم، زوران له إيجابيات وكذلك سلبيات، لكن من الظلم الحكم عليه ومطالبته بتقديم تكتيك عالٍ، في ظل ضغط المباريات وقدومه في نصف الموسم".