> مقالات

مساعد العبدلي
ملخص الأسبوع
2019-05-04



شارك الهلال والاتحاد في البطولة العربية للكرة الطائرة، وشارك أحد في بطولة مجلس التعاون الخليجي لكرة السلة، وشارك مضر في بطولة آسيا لكرة اليد.. لم تحقق أنديتنا ما يذكر في هذه المشاركات الخارجية..
ـ عاد التشيلي سييرا “في الوقت المناسب”، ونجح في إعادة “مواطنه” فيلانويفا ومعه فهد المولد إلى مستواهما الحقيقي، فظهر الاتحاد بالمستوى المتميز الذي أبعد الفريق عن شبح الهبوط والتأهل إلى نهائي الكأس وخسارة اللقب لا تقلل من جهد هذا المدرب..
ـ يوم بعد يوم تثبت إدارة الفيصلي أنها الإدارة “الأفضل” بين إدارات أنديتنا “إلى جانب إدارة التعاون”.. كسبت إدارة الفيصلي مبلغاً مالياً ضخماً بإعارتها المدرب شاموسكا للهلال لفترة لا تصل لشهر واحد..
ـ مبلغ إعارة شاموسكا يمثل “بداية” إعداد فريق الفيصلي للموسم المقبل..
ـ لماذا تنجح “غالباً” إدارتا الفيصلي والتعاون “رغم شح الموارد” في اختيار “أفضل” المدربين وتفشل إدارات الأندية “الغنية”؟
ـ لا جديد.. الفريق الأفضل والأقوى عالمياً “برشلونة” يحقق بطولة الدوري الإسباني “لا ليجا”.. أقول إنه الأفضل لأنه حقق هذا اللقب 10 مرات في آخر 15 نسخة من الدوري الإسباني..
ـ تحقيق “التعاون” للقب كأس خادم الحرمين الشريفين لا يقلل إطلاقاً من أحقية فريق “الاتحاد” بتحقيقها، لكن لا بد من فائز واحد.. في النهاية أقول إن لؤي ناظر ومحمد القاسم “رئيسي الاتحاد والتعاون” مثال “ناجح” لرئيس النادي الذي يترك “الأقوال” ويتفرغ “لأعمال” ونتائج “عمله” خير من يتحدث عنه..
ـ على النجم الكبير عبدالرزاق حمدالله أن يعلم “بل ويثق” أن من خرجوا عن النص وأساؤوا له ولأسرته الكريمة لا يمثلون “أبداً” الشعب السعودي، بل أقل ما يمكن أن يقال عنهم “كل إناء بما فيه ينضح”..
ـ ملكية الأمير عبدالله بن مساعد لنادي شيفيلد تمثل “عملاً” تجارياً “بحتاً” يبحث عن الأرباح، وهذه النوعية من الأعمال لا تعرف “المجاملات”، لذلك لا أعتقد أن هناك لاعباً سعودياً “يستحق” الاحتراف في النادي الإنجليزي طالما مالك النادي “يواصل” عمله التجاري، وهو ما أتوقعه منه..
ـ هذا خلاف أن تصنيف الكرة السعودية “عالمياً” لا يسمح باحتراف لاعبينا في الدوري الإنجليزي الممتاز..
ـ “قلة” يقومون برمي قناني المياه الفارغة لكنهم يشوهون جمال منافساتنا الرياضية.. لا بد من البحث عن آلية “خلاف عقوبات الانضباط” لوقف قذف المقذوفات..
ـ لن ترضى جماهير الهلال بعد هذا الموسم السلبي سوى بتحقيق لقب دوري أبطال آسيا، وهذا يحتاج إلى عمل مكثف خلال الأشهر الثلاثة المقبلة.