> مقالات

محمد الغامدي
ادلع يا كايدهم
2019-05-04



سجل يا تاريخ .. واشهد يا درة
التعاون يكتب قصة مولد بطل
ليلة الجمعة وتاريخ 2ــ5 لا يمكن نسيانه في ذاكرة أبناء سكري القصيم، فالبطولة الأغلى من يد خادم الحرمين الشريفين حملت الكثير من المكاسب والمغانم لفريق واجه الكثير من المصاعب والضغوطات.
أول بطل من القصيم ينال الكأس ويغنم عشرة ملايين ويحجز مقعده في دوري أبطال آسيا 2020 للمرة الثانية، وينتظر المشاركة في كأس السوبر.
ألغى نظرية وادعاءات المنظرين والبكائين أن الإرهاق باللعب كل ثلاثة أيام، سيتمكن من اللاعبين ذهنيًّا ولياقيًّا فخاض التعاون ثلاث مباريات من الوزن الثقيل في أسبوع، فتأهل للكأس ونافس على بطاقة المركز الثالث وعاد وانتزع كأس البطولة بأداء لياقي مرتفع ومستوى فني عالي التركيز.
طرز اسمه في قائمة الأبطال ودون القصيم في لائحة الشرف، فكتب بأحرف من ذهب أن التعاون السفير الحقيقي وفارسها الكبير.
فُرض عليه الطريق الأصعب في مشوار الكأس ونجح في جندلة الفرق الواحد تلو الآخر، فكان حصيلته ثمانية عشر هدفًا في ست مباريات ولم تهتز شباكه سوى مرة واحدة.
أعاد صياغة اللاعبين القادمين له من أندية أخرى وألبسهم ثوب النجومية بعد أن لفظتهم أنديتهم، فشاهدنا تأثير طلال عبسي ومتعب المفرج وإبراهيم الزبيدي وربيع سفياني وريان الموسى في خارطة الفريق.
قدم لنا مجلسًا شرفيًّا مثاليًّا في كيفية التعامل مع إدارة الأزمات والتنسيق مع إدارة النادي ودعمه معنويًّا وماليًّا دون تأثير في القرارات أو تداخل في الاختصاصات، فأصبح أنموذجًا يحتذى على مستوى الأندية.
جلب لاعبين أجانب بأعلى الكفاءات الفنية وبأقل الأسعار، فصنع مجموعة مثالية اتضح تأثيرها في المستطيل الأخضر وكسب الرهان في الرؤية الفنية الثاقبة.
تخوف أبناء التعاون من خروج مدربهم الأسبق جوميز وتعثر فريقهم مستقبلاً، فاستقطب مدربًا مغمورًا آخر، لكنه داهية يعرف متى يدافع ومتى يهاجم ومتى يستبدل لاعبيه، فكان ثمرة ذلك أغلى الكؤوس.
لم يكن لديه إشكالية في بيع عقود لاعبيه البارزين وتعويضهم بمن هم أفضل، فانتقل عبدالله الشمري وفهد الثنيان وعبدالمجيد الرويلي وموسى الشمري واستمر التعاون صاعدًا دون تراجع.
وقف رئيسه المثالي محمد القاسم مع جميع الأندية على مسافة واحدة فكسب احترام وتقدير الرياضيين على مختلف ميولهم، ولم يدخل في مناكفات مع هذا النادي أو ذاك وترك فريقه يرد في المكان والوقت المناسب.