> مقالات

مساعد العبدلي
ارتفاع سقف الطموح
2019-08-15



تأهلت فرق النصر والاتحاد والهلال إلى الدور ربع النهائي من منافسات دوري أبطال آسيا، وبات لنا 3 فرق من أصل 4 في غرب آسيا، يصل فريق واحد فقط للنهائي الآسيوي..
ـ الفرق السعودية أصبحت تشكل 75% من فرق غرب آسيا التي تتنافس في الوصول للنهائي، وهذا يرفع كثيراً من حظوظنا بأن يكون لدينا فريق سعودي في النهائي، بل إن سقف طموحاتنا قد ارتفع كثيراً..
ـ ثلاثة أندية سعودية والرابع قطري “السد”، وصلوا للدور ربع النهائي على مستوى القارة والدور نصف النهائي على مستوى غرب آسيا، وأتمنى أن تنتصر حظوظنا الكبيرة “75%” على الحظوظ الأقل “25%”..
ـ بل إن الأندية السعودية الثلاثة باتت تمثل نسبة 38% من إجمالي فرق القارة المتأهلة للدور الربع النهائي، وهذا يعني أننا نشكل أكثر من ثلث الفرق وهذا من شأنه أن يرفع حظوظنا..
ـ لكن يجب أن نفهم ونؤمن بقوة بأن الوصول للنهائي وتحقيق اللقب الآسيوي لا يأتي عبر الكلام والإعلام، بل يحتاج إلى عمل مكثف من خلال “تقوية” فرقنا ومعالجة نقاط الضعف فيها، وكذلك دراسة المنافسين أولاً الفريق القطري “السد”، ومن ثم فرق الشرق التي تعتبر قوية للغاية..
ـ أيضاً لا يجب أن نهمل النقطة الأهم التي تسببت في خسارتنا العديد من الألقاب الآسيوية في وقت سابق.. أتحدث عن “احترام” المنافسين، إذ كنا نبالغ في الحديث عن فرقنا ونقلل من مكانة وقدرة المنافسين، ولهذا نجد أنفسنا خارج المنافسة ونكتفي بالنحيب وندب الحظ.
ـ لن أكون أكثر دراية “فنياً” من المسؤولين عن فرق النصر والهلال والاتحاد، وهم فقط من يحدد احتياجات فرقهم وسلبيات المراحل الماضية من أجل مواصلة المشوار والظهور بصورة فنية أفضل، تجعل حظوظنا باللقب الآسيوي كبيرة جداً..
ـ لكن ما يتضح للمراقب البسيط أن هذه الأندية تعاني من خلل واضح في الخطوط الخلفية، ومن السهل جداً الوصول لشباكها، وإن كان الهلال أفضلها حالاً بسبب قوة محور الارتكاز الذي يخفف الكثير من الضغط على عمق الدفاع..
ـ سيكون أمام مدربي الفرق فرصة تصحيح الأخطاء سواء من خلال تغيير العناصر أو أسلوب اللعب والحرص على إقفال المناطق الخلفية، خصوصاً أن المرحلة المقبلة حاسمة جداً وتخطيها يعني الاقتراب الكثير من الوصول للنهائي وارتفاع آمال تحقيق اللقب..
ـ أكرر القول.. صححوا سلبيات فرقكم.. ادرسوا منافسيكم جيداً.. وقبل هذا وذاك احترموا المنافسين.. هكذا يصل أحد أنديتنا للنهائي، بل يحقق اللقب..