2019-10-09 | 22:38

حادث لا ينسى
تافيراس.. عالمية لم تكتمل

صورة التقطت لسيارة تافيراس المحطمة بعد الحادث   (أرشيفية)
صورة التقطت لسيارة تافيراس المحطمة بعد الحادث (أرشيفية)
الرياض ـ الرياضية
مشاركة الخبر      

استهدف أوسكار تافيراس، لاعب البيسبول، إزالة الضغوط عن كاهله قبل خوض المباراة الخامسة في بطولة العالم للعبة عام 2014 مع فريق سانت لويس كاردينالز الأمريكي، فعاد إلى الدومينيكان، موطنه، برفقة إيديليا أرفيلو، خطيبته.
وفي مساء 26 أكتوبر 2014، استقل الثنائي سيارة شيفروليه من طراز كامارو، قادها تافيراس على الطريق السريع في مدينة بويرتو بلاتا، على بعد 215 ميلًا شمال سانتو دومينيجو، العاصمة الدومينيكانية.
وقبل حلول السابعة مساءً بنحو ثلث ساعة، حادت السيارة عن الطريق لسبب غير معلوم، قبل ارتطامها بإحدى الأشجار الجانبية.
وألحق الاصطدام إصابات بالغة باللاعب وخطيبته أفضت إلى وفاتهما أثناء تلقيهما الرعاية الطبية في مركز سوسوا كاباريت القريب من موقع الحادث.