2019-10-16 | 01:56

لشبونة ودبي تحددان مصير آدم

لشبونة ودبي
تحددان مصير آدم
الرياض ـ بندر العتيبي
مشاركة الخبر      

أجبرت الإصابة المتكررة لعبد الفتاح آدم، مهاجم فريق النصر الأول لكرة القدم، إدارة ناديه على إرسال تقارير طبية خاصة بحالة اللاعب إلى مركزين طبيين متخصصين في الإصابات الرياضية في لشبونة، العاصمة البرتغالية، ودبي الإماراتية، حسبما كشفته لـ “الرياضية” مصادر خاصة.
وأوضحت المصادر نفسها سعي النصراويين إلى أخذ الرأي الطبي حول إصابة اللاعب، الذي أنهى برنامجه العلاجي والتأهيلي للمرة الثانية، قبل أن يُبلغ طبيب النادي مجددًا بشعوره بآلام في موضع إصابته في العضلة الأمامية، الأمر الذي أصاب الجهاز الطبي بالحيرة.
وأبانت المصادر، أن الجهاز الطبي في النادي العاصمي، أرسل صورًا من أشعة الرنين المغناطيسي للتأكد من استجابة اللاعب للعلاج في الفترة الماضية، ومدى حاجته إلى العلاج خارج السعودية، إذا ما استدعت حالته ذلك.
من جهة أخرى، بدأ النيجيري أحمد موسى، لاعب الوسط، برنامجه اللياقي أمس بعد تعافيه من الإصابة التي تعرض لها في الرباط الجانبي للركبة في مباراة الفتح ضمن الأسبوع الثاني من دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين. وسيخضع موسى لبرنامج لياقي خاص، يستمر خمسة أيام، يجري بعدها أشعة الرنين المغناطيسي، مطلع الأسبوع المقبل، للتأكد من جاهزيته للمشاركة مع الفريق في التدريبات الجماعية.