2019-11-10 | 23:45

المهاجم الدولي السابق يروي أسرار القطبين.. وينتظر تكريم العويران
الحارثي: اعتذر يا سامي

الحارثي:
اعتذر يا سامي
حوار: ماجد التويجري
مشاركة الخبر      

انطلق سعد الحارثي، مهاجم المنتخب السعودي الأول لكرة القدم السابق، من حواري الرياض، قبل انضمامه إلى ناشئي النصر في بداية الألفية الجديدة.
وفي موسم 2003 دخل الحارثي القائمة الرئيسة للكتيبة الصفراء، التي انطلق منها إلى صفوف المنتخب السعودي 2005 في “خليجي 17” بإشارة من الأرجنتيني جابريل كالديرون مدرب الأخضر حينها.
رحلة التألق وصلت ذروتها مع الأخضر في نهائيات أمم آسيا 2007، عندما قاد المنتخب السعودي إلى انتصار ثمين أمام إندونيسيا بهدفين لهدف في الدقيقة 93 برأسية رائعة.
الحارثي أحرز 6 أهداف رسمية للأخضر أمام سيرلانكا، والكويت وأوزبكستان في تصفيات كأس العالم 2006، وهدفين أمام أوزبكستان، وإيران في تصفيات كأس العالم 2010، إضافة إلى هدفه في إندونيسيا ضمن كأس آسيا 2007.
وفي موسم 2008 تعرض الحارثي إلى إصابة في الرباط الصليبي، أثرت على مسيرته الاحترافية، التي شهدت ظهوره بقميص الهلال نهاية 2011 قادماً من النصر الجار المنافس.
الحارثي لم يستمر في الهلال طويلاً، إذ قرر الاعتزال في موسم 2013 ليتحول بعدها إلى التحليل الرياضي التلفزيوني.
“الذابح” كما يُطلق عليه، قلّب صفحات الماضي والحاضر في هذا الحوار الموسع مع “الرياضية”.
01
قرَّر سعد الحارثي أن يغادر المشهد الرياضي، رغم أن هناك من يقول إنك كنت قادرًا على أن تقدم وتخدم أكثر؟
أتفق معك، عندما قررت المغادرة كان المشهد لا يخدم سعد، لذلك اتخذت القرار، على الرغم من أنه لدي الكثير لأقدمه. سعد خروجه من النصر إلى الهلال كان من أجل الاحترافية والعمل وتقديم نفسه بشكل أفضل، لأنه كما ذكرت مغادرة المشهد الأخير للهلال كان هو الباب الأخير، لذلك قررت الخروج من المشهد الرياضي، لأن الوسط لم يكن يخدمني.
02
أفهم من كلامك أن البيئة الهلالية لم تساعدك؟
من دون تحديد أي بيئة، الوسط الرياضي بشكل عام سواء كان نادي النصر أو نادي الهلال، أو حتى الاتحاد السعودي لكرة القدم. لما يكون عندك لاعب عائد من إصابة رباط صليبي، لا بد أن يوجد اهتمام كافٍ.
03
أنت في يوم من الأيام وصلت إلى مرحلة أنك توصف بالرمز النصراوي بالنسبة لجمهور النصر.. كيف تشجعت أن تغادر البيت الأصفر إلى الهلال؟
أنا لاعب محترف من حقي أقدر الفرصة والفرصة البديلة، أي الفرص التي من الممكن تخدم سعد.
04
بصراحة، هل ندم سعد الحارثي على خلع القميص الأصفر وارتداء القميص الأزرق؟
كلاعب محترف، لم أندم على القرار، وكانت رغبتي البقاء في نادي النصر والاستمرار فيه، ولكن أتوقع أن الإدارة جهزت البديل منذ إصابتي، ولم يكن لديها الاستعداد والرغبة في أنها تجهزني للعودة من جديد بشكل مميز.
05
تشعر أن الأمير فيصل بن تركي رئيس النصر حينها حس أن سعد انتهى، لا في نظر الجمهور ولا في الأجهزة التدريبية ولا في قيمتك لاعبًا عنده، لذلك اتخذ هذا القرار؟
بالعكس، الأمير فيصل بن تركي من أميز الشخصيات الرياضية، وأنا أراه من أنجح الشخصيات الرياضية التي مرت على الوسط الرياضي، ولا أنسى له المواقف الجيدة معي.
06
لكنه كان سبب خروجك من النصر؟
لا، لم يكن الأمير فيصل بن تركي سبب خروجي من النصر، ولكن تعرف أنت كل رئيس نادٍ يكون له أدوات ومستشارين، وقد يكون من كان حوله قد أقنعه بأن سعد لم يكن مجدًا للمرحلة المقبلة، وهي اجتهادات في الأول والأخير. والإدارات الرياضية أغلبها غير ملمة بأبعاد ومفاهيم كرة القدم، ولذلك هو يأخذ قراره بناءً على مجموعة أصدقاء يجلس معهم ويسمع منهم.
07
من الذين أقنعوا فيصل بن تركي أن سعد الحارثي لم يعد يصلح؟
والله ما فتشت، لأنه ما يهمني هذا الأمر، وقررت الانتقال إلى الهلال، وهو نادٍ كبير، والكل يتمنى أن يلعب له.
08
معروف أن ذيب الدحيم وكيل أعمالك نصراوي صميم.. كيف طاوعه قلبه انتقالك إلى نادي الهلال؟
تقريبًا الدحيم لم يكن له إلا 10 في المئة من الموضوع، التفاوض والتعاقد والتواصل كان من قبلي أنا مع النادي.
09
أنت جئت وقت إدارة الأمير نواف بن سعد؟
الأمير نواف بن سعد كان المشرف، وكان عبد الرحمن بن مساعد رئيس النادي.
10
تشعر بأنهم جابوك ومن نادٍ منافس، لكن لم يستطع سعد أن يعطي الشيء الذي كان الهلاليون يأملون ويتوقعونه منه بوصفك لاعب سوبر ستار؟
لما انضممت إلى الهلال لم تكن إدارته جاهزة، من أجل مساعدتي على تقديم نفسي بشكل جيد، وقتها سامي الجابر كان يعيش الفترات الأخيرة مع الفريق، وكانت هناك خلافات إدارية وسط النادي.
11
بين سامي ومن؟
لا أدري، لكن عمومًا سامي غادر المشهد مديرًا للكرة، كانت فيه مشكلات بعد فترة جيريتس، خلافات داخلية، أمور كثيرة، تغليب مصلحة الاستثمار بوجود يوسف العربي من أجل استثمارهم فيما بعد وتدويرهم. وأنا كنت أنزل الملعب وأكون على دكة البدلاء، وآخر دقائق المباراة أغلب الجماهير الهلالية تهتف وتطالب باسمي أن أكون موجودًا في أرض الملعب.
12
أفهم من كلامك أن تجربتك في الهلال كانت ناجحة؟
تجربة الهلال على مستوى الدقائق التي لعبتها كانت ناجحة، لعبت مع فرق كبيرة مع الهلال وسجلت من ضمنها اليوفي كفريق عالمي.
13
هناك من حارب سعد في الهلال؟
لم يحاربني أحد، ولم تكن هناك الكفاءات الإدارية في الوسط التي تساعد سعد على العودة.
14
خروجك من البيت الأصفر إلى البيت الأزرق أفقدك جزءًا كبيرًا من المدرج الأصفر؟
بالعكس، إلى يومنا هذا نتواصل، فعندما أكون موجودًا في المطار أو السوق، أو أكون موجود في أي مكان مع العائلة، أجد الجمهور النصراوي يرحب بي ويتحدث معي.
15
ماجد لا يحبك؟
بالعكس، في تواصل معه وسبق أن التقيته عند زميلنا عبدالرحمن البيشي، الله يقومه إن شاء الله بالسلامة، ويرجعه سالمًا مشافى، وكان بيننا تواصل، فهو أخ كبير بالنسبة لي.
16
لماذا حرمك ماجد من عدم المشاركة في اعتزاله؟
السؤال هذا توجهه لماجد، وليس لي.. بالنسبة لي ما عندي أي إجابة على هذا السؤال، ولا أملك أي إجابة إلى الآن، لكن هذا هو حفل اعتزاله وهو حر فيمن يستدعي إليه.
17
بما أنك صرت رمزًا نصراويًا وماجد دائمًا يرى نفسه الرمز الأول، هل تتوقع أن هذا أصبح فيه نوع من الغيرة؟
أنا ضد الرمزية في نادي النصر، أنا أقول إن نادي النصر فوق كل أحد، الرمز معروف الأمير عبدالرحمن بن سعود رحمه الله لأنه حقق تغيرًا كبيرًا وساهم تحقيق النصر للبطولات والمحافظة على مكتسباته والدفاع عنه، لذلك يبقى عبدالرحمن بن سعود هو الرمز، ويمكن أن نقول نحن ماجد عبدالله، محيسن الجمعان، فهد الهريفي، صالح المطلق، ويوسف خميس وآخرون قدامى نجوم نادي النصر.
وماجد أكثر واحد كان يدعمني في أول مرة برزت فيها مع المنتخب السعودي، وكان له كلام جدًا جميل، وكان دائمًا يساندني، أتذكر لما أضعت ضربة جزاء أمام الهلال غادرت الملعب، ودخلت غرفة الملابس في نوبة بكاء، وفي اليوم الثاني اتصل بي ماجد عبدالله وقال لي هذه كرة القدم لابد أن ترجع من جديد، ما هي بنهاية المطاف.
18
هل تمنيت وأنت ترتدي القميص الأزرق أن تلعب ديربي وتسجل في مرمى النصر؟
أنا إنسان في الأول والأخير عندي أهداف وطموح، أحاول دائمًا أن أثبت نفسي، سواء كنت ذاهبًا إلى الهلال، أنا أريد أن أثبت عكس ما يقال عني، ولكن للأسف الوسط يساعدني على العودة بقوة.
19
وجود ياسر، والشلهوب، وأسماء أخرى.. ألم يساعك؟
هؤلاء النجوم أكيد مساعدون لأي أحد يبرز، لكن في المقام الأول كانت الأمور ترجع إلى الإدارة الرياضية.
20
أنت بعد ما اعتزلت، ابتعدت عن كل شيء، لماذا؟
هي فترة من أجل التواصل مع أهلي أكثر وأعطيهم أغلب وقتي عوضًا عن انشغالي في الأعوام الماضية، وكان في وقت أيضًا للدراسة وإكمال التعليم ومواصلته، وإن شاء الله أنا مقدم على خطوات في المرحلة المقبلة أحاول أن أطور من نفسي فيها وأصل لمستوى أستطيع أن أخدم فيه الرياضة.
21
هل كانت هناك ردة فعل من الوسط، كرهت الرياضة فترة من الفترات.. وتمنيت أنك ما دخلتها؟
بالعكس، أنا سعيد جدًا بالوسط الرياضي، علمني أشياء كثيرة اكتسبتها منه، لكن حزنت أو ضاق صدري من بعض الأمور التي مررت فيها بالوسط الرياضي.
22
بشكل واضح ومباشر، ما الفرق بين سعد الحارثي ما قبل الالتزام وبعده؟
ما في فرق، كثير من الناس تتخيل أن سعد فيه تغير، ما في تغير، سعد سعد مثله مثل أي مسلم في السعودية، مسألة الالتزام هي قرب زائد إلى الله سبحانه وتعالى، ولكن في نضج أكثر في التفكير أن سعد الحارثي أصبح يفهم الحياة بشكل أكثر وضوحًا، وأصبحت الأمور أكثر وضوحًا، وصدقني كلما الإنسان كان قريبًا من الله سبحانه وتعالى، استطاع أن يفهم الحياة بشكل أفضل.
23
غير سعد جزءًا كبيرًا من صداقاته بعد ما تغيرت شخصيته؟
بالعكس، كل أصدقائي السابقين متواصل معهم، مع وجود أصدقاء جدد في حياتي، وما زلت محافظًا وحريصًا على التواصل مع جميع الرياضيين.. والرياضة علمتنا كثيرًا من الأشياء من ضمنها التواصل.
24
ما رأيك في “الأكشن” الذي صار بين ماجد عبدالله وسعود السويلم؟
أنا أسميه حب النصر.. أنت وأي واحد أب عنده أولاد تجد كل واحد يتنافس أن يخدمه.
25
هل ترى أن إدارة سعود السويلم لم تحترم اللاعبين القدامى حسب رأيك؟
بالعكس، ألتقيت بأبي فهد سعود السويلم، شخصية جدًا قوية وذكية، أنا أراه من أنجح الأشخاص الذين مروا على النصر وكان جدًا متواصلًا، شاهدت منه كل شيء جميل.
26
أخطأ ماجد عندما عندما قال إنه لم يحقق الدوري وأنه هلالي أصلًا وأنه لم يحترم لاعبي النصر؟
أبوعبدالله معروف عنه من زمان صراحته، حتى من خلال الاستوديو التحليلي ومن خلال لقاءاته دائمًا يتكلم بعفوية وأنا لست فوق الاثنين، بالعكس أنا ما زلت أستفيد منهما، ولكن لكل واحد وجهة نظره، ماجد عبدالله لاعب كبير وله تاريخ ولا أستطيع أنا كسعد أن أخطئه، كما قلت لك أنا في الأول والأخير أقرأ المشهد أن ماجد عبدالله محب لنادي النصر، وسعود السويلم محب لنادي النصر، وكل منهما يريد أن يكون هو الأكثر بروزًا في خدمة نادي النصر.
27
هل خسر النصر كثيرًا بخروج سعود السويلم؟
كثيرًا.. لأنه كان متميزًا، لكن أرجع وأقول لك إن نادي النصر من يمر عليه هو المستفيد أكثر ما يستفيد النادي منه.
28
ما رأيك في إدارة السويكت والحلافي؟
جميلة.. إلى الآن يقدمون أنفسهم، في أصعب مرحلة، وبالفعل لأنها جاءت بعد نجاح.
29
ما رأيك في وصف الدعيع للنصر بأنه ضعيف، وسامي عندما قال لولده “غالي والطلب نصر” قبل الديربي الأخير؟
هما زميلان وأحبهما وأحترمهما وأكن لهما كل احترام، لكن أقول غلطة الشاطر بـ10.
غلطوا؟
نعم.. غلطوا في تغريدة سامي وفي تغريدة الدعيع وغلطة الشاطر بـ10.
30
هل مطالبون بالاعتذار؟
أنا في وجهة نظري نعم، وهم يعلمون هذا الشيء، يفترض أنهم يتواصلون من جديد، أنا أعرف أن عند سامي وعند الدعيع الشجاعة والقدرة والشخصية التي يمتلكانها أنهما يعودان من جديد للاعتذار والتواصل من جديد، لأن جمهور النصر هو جزء من هذا الشعب السعودي، لذلك من حقهم على محمد وعلى سامي أنهم يحترمونهم.
31
أخيرًا.. اللاعبون صار السوشال ميديا نقمة عليهم أكثر مما هو نعمة.. بعض اللاعبين لم يحسنوا التصرف فيه؟
البعض.. ليس الكل، لكن أجد أن إيجابياته أكثر من سلبياته في الفترة الماضية.
32
بالنسبة لك، هل تستخدمه بالطريقة التي تخدمك؟
يعتمد على اللاعب نفسه الذي يستخدمه، في بعض الأحيان تكون غلطة الشاطر بـ10 كما قلت لك.
33
أقصد مثل سعيد العويران، يصور نائمًا ويغني ويرقص؟
سعيد ممتع صراحة، دائمًا تمر علي مقاطع في الواتس أب، هو دائمًا عفوي وبسيط، وبالمناسبة أنا صراحة أتمنى أن يكرم هذا اللاعب وأن يلاقي اهتمامًا من الهيئة العامة للرياضة، لأن سعيد بالفعل رقم صعب في مسيرة الكرة السعودية.

الحارثي:
اعتذر يا سامي

الحارثي:
اعتذر يا سامي