> مقالات

صالح السعيد
صورة السعودية والسعوديين
2020-01-13



نجح المسؤولون نجاحاً يستحق الإشارة في نقل صورة جميلة عن وطننا وحضارته وماضيه وحاضره ومستقبله ورؤيته الحلم، من بعد عقود كانت الصورة النمطية عن المملكة مجرد بيت شعر وبئر بترول. إلا أن “رالي داكار” العالمي، ليس فقط من استضافة المملكة له، أبدع في عكس صورة حقيقية للمملكة ونهضتها ورقي شعبها، بل أيضاً سوبر إيطالي وآخر إسباني في كرة القدم، وبطولة التنس بمشاركة أهم النجوم العالميين في الدرعية.
بطولات كهذه يهتم بشأنها كافة سكان المعمورة ويتابع أدق تفاصيلها، تنقل صورة حقيقية لمملكة هي في مصاف الدول الأكثر تقدماً وتحضراً وسلاماً، لذا أن تأتي متزامنة مع استضافة المملكة لقمة العشرين.
الصورة التي يرسخها السعوديون الآن في عقول العالم، هي الصورة الحقيقية لمجتمع محب ومسالم مع جميع شعوب العالم، بعد سنوات كانت الصورة التي تقدم عنا كسعوديين مشوهة، بسبب خروج قلة لا تذكر عن القاعدة، ودعم دول ووسائل إعلام تعادي المملكة لعداواتها مع النجاح ليس إلا.
صحيح أن هذه الصورة الظالمة ليست ذنب السعوديين، فجميع دول العالم فيها من المتطرفين فكرياً أكثر من الموجودين بالمملكة، ولكن لأننا كسعوديين أكثر اطلاعًا وإحسانًا للظن لم نعمم على مجتمعات تلك الدول، بل نعلم أن النشاز يمثل نفسه فقط، ولا يمكن أن نحمل دياناتهم أو أوطانهم وزر سوئه.

تغريدة بس:
ـ الاتفاقية بين نادي التعاون واللاعب مد الله العليان في انتظار الأخير لآخر 3 أشهر من مدة عقده، اعتقد ولست قانونيًّا أنه غير نظامي لتعارضه مع أنظمة ولوائح أخرى للدوري.
ـ البرازيلي إلتون جوزيه مازال وهو ابن الـ33 عاماً مطمعًا للأندية، تعاقد الوحدة معه قد يسجل تفوقًا وحداويًّا في لقاءات عدة، ضربة معلم.
ـ بالدوري والغامدي، يبدو أن الشبابيين تيقنوا أن قوة أظهرتهم كانت سبب بطولاتهم السابقة، خاصة وهم يعدون جماهيرهم بالبطولات الموسم المقبل، فهل تكون الأظهرة كلمة سر الذهب الشبابي؟!
ـ تكفل نادي النصر بعلاج لاعب التعاون تاوامبا في أفضل المستشفيات، خطوة جميلة تقدم صورة رائعة وقدوة وأنموذجًا للجميع.

تقفيلة:
إشارتنا في الحب غمز عيوننا
وكل لبيب بالإشارة يفهم