2020-02-12 | 01:26

المدير العام لكرة القدم في الفيصلي يتحدث عن سر العودة إلى الانتصارات
المدلج: حكام الـ VAR تجاهلونا

المدلج:
حكام الـ VAR تجاهلونا
حوار: محمد السناني
مشاركة الخبر      

يعد مدلج المدلج، المدير العام لكرة القدم في نادي الفيصلي، أقدم إداري في دوري المحترفين السعودي، نظرًا للفترة التي قضاها مع ناديه وتجاوزت حاجز العشرة أعوام، قدَّم خلالها الكثير من العمل.
المدلج تحدث لـ “الرياضية” عن موقف ناديه من رحيل بعض اللاعبين، وسياسة الإدارة في رفع الإيرادات، وتطرق إلى رحيل خالد الغامدي إلى الشباب، ووجَّه رسالةً إلى حكام تقنية الفيديو المساعد “var”.
01
على الرغم من الاستقرار الفني والإداري الذي يعيشه نادي الفيصلي، إلا أن الجمهور يطمح إلى المزيد، ماذا ينقصكم حتى تحققوا البطولات؟
في الحقيقة، نحن نسعى، ونعمل بجدٍّ لإسعاد جماهيرنا، ولن نتوانى عن فعل ذلك، خاصةً أن جميع الظروف مهيأة، وبإذن الله، سنحقق مبتغانا قريبًا.
02
كيف ترى بدايتكم في دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين في الموسم الجاري؟
البدايه تعد جيدة نوعًا ما. صحيح أننا فرَّطنا في بعض اللقاءات، وربما كان ينقصنا التركيز في أجزاء كبيرة من المباريات التي خضناها، لكننا نعمل للمستقبل، ونستفيد من الأخطاء التي نقع فيها.
03
ماذا عن قوة المنافسة، كيف تراها؟
للأمانة، دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين قوي جدًّا، ولا يمكن التنبؤ بنتيجة أي مباراة فيه، وربما يكون السبب وجود سبعة محترفين أجانب فيه، إذ إن لهم دورًا رئيسًا في تقارب المستويات، وارتفاع حدة المنافسة.
04
هل يمكن أن توضح لنا ما الذي أضافه وجود المحترفين الأجانب السبعة للدوري؟
وجود هؤلاء المحترفين الأجانب، أضاف الكثير إلى دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين، من ذلك أنهم زادوا الإثارة والتنافس فيه لدرجةٍ أن الفوارق بين الفرق أصبحت قليلةً جدًّا، فحاليًا لا يوجد فريق قوي وآخر ضعيف.
05
يُلاحظ مغادرة عدد من اللاعبين ناديكم، لماذا لم تحافظوا عليهم؟
لا يمكنني التعليق على هذا الموضوع بشكل كامل، لأن ذلك يعد من اختصاص مجلس الإدارة، لكنني أؤكد أن هناك سياسة، تنتهجها إدارة نادي الفيصلي لزيادة إيراداته في هذا الجانب، وأمامنا تجارب أوروبية كبيرة، استفادت من مثل هذا العمل، واستطاعت تحقيق بطولات لاحقًا.
06
رحيل خالد الغامدي بتوقيعه للشباب، كيف سيتم تعويضه؟
أتمنى التوفيق للكابتن خالد في محطته المقبلة، خاصةً أنه يعد مثالًا للالتزام والاحترافية العالية، ورحيله خسارة بلا شك، لكننا تعوَّدنا على هذا الأمر في الفيصلي، وهناك العديد من الأسماء المميزة التي تدرَّجت في الفئات السنية في النادي، وتنتظر الفرصة، مثل عبد الله الحسن، الذي أتمنى له التوفيق ومواصلة بذل الجهد.
07
ماذا يعني بروز عدد من اللاعبين لديكم سواءً على مستوى الفئات السنية، أو الذين انضموا إلى الفريق الأول، وتميزوا بتألقهم، وإعادة اكتشاف قدراتهم؟
هذا يدل على وجود عمل ممنهج، ويؤكد أن بيئة النادي، ولله الحمد، بيئة جاذبة، وهذا ما ميَّز الفيصلي طوال الأعوام الماضية.
08
كيف تقيِّم عمل البرازيلي شاموسكا، مدرب الفريق؟
شاموسكا مدرب رائع جدًّا، يقدم عملًا فنيًّا احترافيًّا على أعلى مستوى، ونحن في الجهاز الإداري على انسجام تام مع ما يقدمه من عمل.
09
ما سر التفاهم الكبير بينك وبين محمد المطيري في إدارة كرة القدم في الفريق الأول طوال أكثر من عشرة أعوام؟
“أبوعبد الله” شهادتي فيه مجروحة، ولا يمكن أن أصف ما يقدمه في عبارات بسيطة، لكن ما أستطيع قوله إن العمل معه ممتع للغاية.
10
كيف ترى ثقة إدارة نادي الفيصلي فيكما؟
حملٌ كبير بالتأكيد، ونأمل أن نحقق طموحاتها في القريب العاجل.
11
ويليام حضر إلى الفيصلي ولم يقدم المستوى المأمول منه، ما السبب؟
أخالفك الرأي. اللاعب يقدم المطلوب منه وأكثر، ويؤدي أدوارًا كبيرة أثناء المباريات. ربما لا يلاحظه الكثيرون، كونهم يريدون من المهاجم أن يسجل الأهداف فقط، وأنا أتفق معهم في أن اللاعب لم يُوفَّق في التسجيل، لكن هذا لا يلغي ما يقدمه من مجهود خلال مجريات اللعب.
12
تمكَّنتم من العودة سريعًا إلى سكة الانتصارات بعد الخسارة أمام الفيحاء عبر الفوز على الشباب، فما الذي حدث؟
الحمد لله، هذا نتاج عمل وتكاتف الجميع. الفريق فنيًّا يقدم مستويات مطمئنة، وخسارة مباراة لا يعني أنه غير قادر على مواصلة حصد النقاط والتقدم في سلم الترتيب.
13
بعد تجربة تقنية حكم الفيديو المساعد، ما رأيك فيها؟
في رأيي، تقنية حكم الفيديو “VAR”، حدَّت بشكل كبير من الأخطاء التحكيمية، وقلَّلت من الجدل الدائم الذي يحصل بين الفرق، وهذا الأمر أراه إيجابيًّا ومفيدًا، لذا أنا من المؤيدين لهذة التقنية، لكن يجب التشديد على حكام الـ “VAR” في مسألة رصد كافة الأخطاء الحسَّاسة التي تحدث، مثلًا الهدف الأول الذي سجله الشباب في مرمى فريقنا، جاء نتيجة خطأ مستحق لصالحنا لم يتم احتسابه من قِبل الحكم الذي لم يعد في الوقت نفسه إلى مشاهدة اللقطة، بل اكتفى بمشاهدة إذا ما كان هناك تسلل أم لا على الرغم من أن الهجمة في بدايتها كانت خطأً لصالح الفيصلي، وحتى حكام الفيديو لم يعودوا إلى الخطأ، لذا أتمنى منهم متابعة كافة اللقطات الجدلية.
14
كلمة أخيرة؟
أشكر جماهير الفيصلي التي تدعمنا بقوة، ففي كل مباراة نشاهدها تحضر بأعداد كبيرة، ما يجعلنا نشعر بالسعادة ونحن نراها تساندنا، لذا نحرص على تقديم الأفضل متسلحين بالروح العالية داخل الملعب، وبإذن الله، سنسعدها دائمًا.