2020-02-14 | 00:28

أوراق وحكايات على طاولة البلوت

صورة التقطت أمس للاعبَين من فريقين متنافسين يتحدثان تحت أنظار الحكم واللاعبَين الآخرين قبل توزيع الأوراق لبدء إحدى مباريات بطولة شتاء الرياض للبلوت في واجهة الرياض تصوير: عبد الرحمن السالم
صورة التقطت أمس للاعبَين من فريقين متنافسين يتحدثان تحت أنظار الحكم واللاعبَين الآخرين قبل توزيع الأوراق لبدء إحدى مباريات بطولة شتاء الرياض للبلوت في واجهة الرياض تصوير: عبد الرحمن السالم
الرياض ـ علي الحدادي
مشاركة الخبر      

تحمل كل طاولةٍ في بطولة شتاء الرياض للبلوت حكايتين عن اللاعبين الأربعة وسبب اجتماع كل اثنين في فريق واحد للمشاركة في النسخة الثالثة من منافسات اللعبة الورقية الأبرز.
وخلال تغطيتها أمس اليوم الأول من البطولة، رصدت “الرياضية” حكايات عديدة، بينها اجتماع صاحب مزرعة سعودي في الهياثم بالخرج وعامل سوداني بها في فريقٍ اجتاز المرحلة الأولى.
ويلعب محمد القحطاني، صاحب المزرعة، وعبد القادر باحاج، العامل، البلوت معًا منذ 10 أعوام، ما مكنهما من تكوين ثنائي متجانس.
وبعد مغادرتهما النسخة الثانية من البطولة من المرحلة الرابعة، عاد أبو علي وأبو ناصر، الثنائي السعودي المسن، إلى التنافس مع الفرق عبر البطولة الحالية. وقالا، بعد اجتيازهما المرحلة الأولى بسهولة، إن هدفهما الحصول على الجوائز المالية.
وقادت خبرة السعودي حاضر المطيري فريقه العائلي، الذي يضم عبد العزيز ابنه، إلى اجتياز المرحلة ذاتها. كما تأهل السعودي محمد الجربوع، الشاب الذي جلس على طاولته مرتديًا شال نادي الهلال. وذكر الجربوع أنه شارك في اليوم الأول حاملاً همّين، الأول الفوز مع رفيقه، والثاني نتيجة مباراة الهلال مع الفيحاء في دوري المحترفين، معبرًا عن ارتياحه لانتصاره وتمسك الأزرق بالصدارة. وفضلاً عن ثنائيات الأصدقاء والآباء والأبناء، تعدّدت الفرق التي تشكّلت بين شقيقين أو قريبين، وبينها فريق تألف من السعودي عبد الله القحطاني، حكم كرة القدم السابق ومقيّم الحكام، ومحمد شقيقه، وفاز في المرحلة الأولى.

الاحتجاج بألف ريال
حددت بطولة شتاء الرياض للبلوت قيمة الاحتجاج بـ 1000 ريال، تُدفع نقداً وتُسترد في حال قبوله.
وتمنح البطولة أي فريقٍ حق تقديم احتجاج أمام لجنة الاستئناف الخاصة بها، فور إصدار الحكم قراره. وبدأت أمس المنافسات، الممتدة حتى 22 فبراير الجاري، على جوائز بمليوني ريال. وينظم الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية والذهنية البطولة، في واجهة الرياض، برعاية الهيئة العامة للترفيه.

اليوم.. المنافسة النسائية
تبدأ منافسات الفرق النسائية في بطولة شتاء الرياض للبلوت اليوم.
وخصص الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية والذهنية خيمة خاصة للمتسابقات النساء. ويبلغ عدد فرقهن 20، في مشاركةٍ أولى من نوعها.

التأخير إبعاد
تستبعد قوانين بطولة شتاء الرياض للبلوت أي فريق يتأخر عن طاولة مباراته 10 دقائق بعد جرس البداية.
في هذه الحالة، يتأهل الفريق المقابل مباشرةً إلى المرحلة المقبلة.
كما يُستبعَد أي فريق يتلفظ أو يعتدي على أحد اللاعبين أو الحكام أو المنظمين.
وفيما يتأهل الفريق المقابل، يُمنَع اللاعب المعتدي من المشاركة في البطولات المقبلة.
ولكل فريق الحق في طلب رأي القائد، ومن ثم المشرف، عند وقوع إشكالية مع الحكم.