> مقالات

مساعد العبدلي
ملخص الأسبوع
2020-03-06



خلال الموسمين الماضيين قدم محمد الصيعري مستويات فنية متميزة حتى استبشر كثيرون بظهوره وتوقعوا أنه رأس حربة المنتخب القادم، لكنه “أي الصيعري” خذل الكثيرين ليس فقط بتدني مستواه، إنما بعلاقته “القوية” مع البطاقات الملونة.
ـ لا يمكن أن ترتفع أصوات “معظم” الأندية ضد أداء لجنة الحكام إلا ويثير هذا الأمر الاستغراب والتساؤل، ويفرض على اتحاد كرة القدم دراسة وضع لجنة الحكام قبل ضياع “عدالة” المنافسة.
ـ لا تلام إدارة الاتفاق في بيانها الموجه إلى لجنة المسابقات برابطة دوري المحترفين.. اللجنة قررت “مسبقاً” إقامة الجولة 22 خلال الفترة 14-12 مارس الجاري، وفجأة قررت إقامة لقاء الشباب والاتفاق يوم 11 مارس.. هذا يعكس الفوضى والتناقض في عمل اللجنة وعدم احترام إدارات الأندية.
ـ يعتبر المدرب الصربي فلادان ميلوفيتش هو المدرب الخامس لفريق الأهلي هذا الموسم “برانكو - المحمدي - جروس - بهكلي”.. هذا العدد الكبير من المدربين يشرح أسباب “تذبذب” أداء الفريق خلاف ما حدث من “خلافات” إدارية.. لكي ينجح المدرب الجديد يجب أن يتعامل معه الأهلاويون على أن ما تبقى من هذا الموسم هو مجرد “تعرف” على الفريق وبقية فرق الدوري ولا يتم مطالبته بالنتائج إلا في الموسم الماضي.. إذا افترضنا “استمراره” للموسم المقبل..
ـ “قانونياً” من حق إدارة نادي النصر “أو أي ناد آخر كعضو جمعية عمومية” الاعتراض على “أداء” لجنة الحكم وحتى المطالبة “بتغيير” رئيس اللجنة.. على اتحاد الكرة أن يدرس “جيداً” أداء اللجنة برئيسها وبقية فريق عملها “بحثاً عن العدالة”، خصوصاً على صعيد ما يحدث في غرفة تقنية “VAR”..
ـ أغرب ما حدث على صعيد كرة القدم أن إدارة نادي ريال مدريد دعت فريق ووهان الصيني بكامل عناصره لحضور مباراة “الكلاسيكو” أمام برشلونة.. للمعلومية مدينة ووهان الصينية هي “منبع ومصدر” فيروس كورونا.. أستغرب تلك الدعوة في وقت تتعرض فيه مدينة ووهان “للحصار”..
ـ موقف مشرف ورجولي يعكس المفهوم الحقيقي للتنافس الرياضي الشريف سجله العضو الذهبي بنادي النصر عبدالعزيز بغلف، عندما أعلن تكفله بعلاج نجم الهلال الخلوق عبدالله عطيف.. عطيف نجم يستحق وقوف الجميع معه في ظرفه الحالي الذي نتمنى أن يعود منه أكثر قوة وتألقاً.
ـ في ظل الظروف الراهنة لا أعتقد أن هناك قرارًا أمام اجتماع الاتحاد الآسيوي “الطارئ”، غداً في دبي سوى تأجيل منافسات دوري أبطال آسيا حتى أغسطس المقبل.