> مقالات

د. حافظ المدلج
تحدي كورونا
2020-03-14



تحدث الجميع في كل الوسائل ومن كل الأطياف عن “أزمة كورونا”، حيث لا يعلو صوت على صوت هذا الفيروس الذي لا يرى بالعين المجردة، لكنه ملأ العيون وأشغل العقول وروّع القلوب وهزّ أركان العالم، في رسالة قوية تؤكد قول الله سبحانه وتعالى: “إن الإنسان خلق هلوعاً إذا مسه الشر جزوعا”، فأصبحت كل الدنيا وجميع البشر أمام “تحدي كورونا”.
بدأ من سوق في الصين ثم تم عزل المدينة بالكامل ليتسلل منها فيعزل دولة إيطاليا ويجعل العالم يعزل إيران، ثم تتبادل معظم دول العالم منع التنقل وفرض العزلة، وفي عالم الرياضة بدأ بمنع الجماهير من الحضور ثم بتأجيل المباريات، ثم وصل لإيقاف البطولات إلى أجل غير مسمى، وحتى لا يخرج الأمر عن السيطرة دخلت معظم الرياضات في “تحدي كورونا”.
أصيب نجوم ومدربون وغيرهم فوجب العزل الصحي على جميع من خالطهم لأن الأمر لا يحتمل المخاطرة مهما كانت الأسباب الرياضية والاقتصادية والإعلامية وغيرها، فأصبح صوت العقل أقوى من العاطفة ولم يعد هناك من يقول إن في توقيت القرار إضرارًا بهذا النادي دون ذاك، لأن المتحكم في التوقيت مسؤولون مجبرون على خوض “تحدي كورونا”.
أكرر بأن السعودية العظمى شكلت لجنة عليا تضم جميع الوزارات والهيئات المعنية بقيادة “وزير الصحة” تعمل على مدار الساعة دون توقف، لأخذ كل الاحترازات الضرورية لحماية الإنسان في “مملكة الإنسانية”، ونحن جميعًا سنشارك في صناعة القرار بالرأي والمقترحات، وحين يتخذ القرار سندعمه بالتأييد والتأكيد على أننا نقف جميعاً في مواجهة “تحدي كورونا”.

تغريدة tweet:
“كورونا” فيروس خارج عن السيطرة حتى الآن طالما لم يكتشف اللقاح الذي يمنحنا المناعة منه، فليس أمامنا سوى امتثال أوامر الدولة بالابتعاد عن التجمعات التي قد تكون سببًا في نشر المرض، مع ضرورة اتخاذ التدابير الواقية من تكرار غسيل اليد وامتناع عن المصافحة وعدم لمس الأشياء التي يتكرر لمسها في الأماكن العامة، مع التأكيد على المبدأ الإسلامي “لا ضرر ولا ضرار”، ويقيني أن كل المنتمين إلى الوسط الرياضي يهمهم بالدرجة الأولى سلامة الجميع واحتواء “أزمة كورونا” والسيطرة عليها عاجلاً غير آجل، وسيتحقق ذلك بتضافر الجهود والوقوف صفاً واحداً مع قيادتنا لنتجاوز جميعاً “تحدي كورونا”، وعلى منصات إدارة الأزمات نلتقي،