> مقالات

د. حافظ المدلج
رسائل القميص
2020-06-23



مرة بعد مرة يثبت مخترعو كرة القدم “الانجليز” أنهم الأفضل في جعل اللعبة الجميلة أكثر جمالاً ونبلاً وإنسانية، وقد تحدثت سابقاً عن قميص الفريق وأهميته في العمل الاستثماري والتسويقي، ولذلك في بدايات عمل “SPL” قدمنا فكرة القمصان الثلاثة التي واجهت بعض الصعوبات في بدايتها وأصبحت الأندية اليوم تبدع في تطبيقها، كما سرنا على نهج بريميرليج حينها بتوحيد خط الأحرف والأرقام لجميع الأندية إيماناً منا بأهمية “رسائل القميص”.
كان بعض الأندية يعترض على منهج التماثل الاحترافي ويرغب في السير على خطى دوريات أخرى تسمح لكل نادٍ بحرية التصرف في قميصه، ولكنني كنت وما زلت مؤمناً بعمل الدوري الأفضل في العالم، ولذلك كان لقمصان الأندية الإنجليزية دور كبير في نشر ثقافة إيجابية مع عودة كرة القدم في هذه الظروف الصعبة، فما هي “رسائل القميص”؟
هناك رسالتان مهمتان على جميع قمصان أندية بريميرليج، الأولى إلغاء أسماء النجوم وكتابة عبارة “BLACK LIVES MATTER” أي “حياة السمر مهمة” تضامناً مع الثورة العالمية ضد التمييز العنصري التي اشتعلت شرارتها الأولى بقتل “جورج فلويد” خنقاً تحت ركبة شرطي أمريكي، والرسالة الثانية كانت وضع قلب على صدور جميع اللاعبين كتب بداخله “NHS” والتي ترمز إلى “NATIONAL HEALTH SERVICE” أي “الخدمات الصحية الوطنية”، كرسالة شكر وعرفان وامتنان للقطاع الصحي في هذه الجائحة، وكانت نقطة القوة في الرسالتين الجميلتين أنها موجودة على جميع القمصان فاكتمل جمال “رسائل القميص”.

تغريدة tweet:
أنديتنا قادرة على نشر رسائل أقوى متى ما قررت العمل الجماعي تحت مظلة رابطة دوري المحترفين التي يتمتعون جميعاً بعضويتها، شريطة أن يكون القرار جماعياً وموحداً لتصل الرسالة قوية وأكثر احترافية، فقد اقترحت سابقاً أن تضع جميع أنديتنا المشاركة في دوري أبطال آسيا شعار الوطن “سيفين ونخلة” على قمصانها، واليوم أكرر الاقتراح مطالباً الجميع بوضعه كرسالة وطنية، كما أتمنى أن تحمل صدور نجوم الأندية رسالة شكر لأبطال “كورونا” الذين خاطروا بأنفسهم وقت الجائحة، وقد سبق أن اقترحت أن يكون الطقم الثالث لكل أنديتنا “أخضر” في الموسم الذي يسبق مشاركة منتخبنا في كأس آسيا أو العالم لتوحيد الجماهير خلف الصقور الخضر، والاقتراحات أكثر إذا أردنا استثمار القميص لنشر التوعية الوطنية الإيجابية، وعلى منصات الوعي نلتقي.