2020-06-27 | 01:34

جيل كلوب وصلاح يكسر نحس ليفربول في موسم استثنائي
بطل بعد طول انتظار

بطل 
بعد طول انتظار
جدة – محمود وهبي
مشاركة الخبر      

بعد 30 عامًا من الانتظار والمعاناة والمحاولات، وفي موسم تعلّق في سحابة الإلغاء لأيام طويلة تحت تهديد فيروس كورونا، فك ليفربول أخيرًا شيفرة النحس التي عاندته في الدوري الإنجليزي، وأعاد الدرع المنشود إلى معقل الأنفيلد في موسم استثنائي ليس فيه من عناوين سوى النجاح. واستعاد ليفربول لقبه مع جيل ذهبي ظهرت معالمه الأولى عام 2015، مع تعيين الألماني يورجن كلوب مديرًا فنيًا، والذي أعدّ منظومة صلبة صالت وجالت على الصعيد القاري في الموسميْن الأخيريْن، واعتلت منصة دوري الأبطال قبل عام، إلى أن حصدت ما حققه جيل دالجليش وراش وبارنز وهانسن عام 1990، بقيادة صلاح ومانيه وفان دايك وفابينيو وغيرهم هذه المرة، وهي الأسماء التي ستبقى راسخة في ذكريات أنصار الردز.