2020-06-30 | 01:01

لاعب الأهلي الأسبق يرسم مخطط العودة إلى تحقيق الدوري
دابو: مدافع صنع الهلال والنصر

دابو: 
مدافع صنع الهلال والنصر
حوار: عبد الغني الشريف
مشاركة الخبر      

عندما انتقل أمين دابو، الدولي المعتزل، إلى صفوف فريق الأهلي الأول لكرة القدم، ساهم مع زملائه في كتابة جزء من تاريخ البطولات الأهلاوية، واستحق أن يكون عنصرًا في المنتخب السعودي الأول لكرة القدم قبل أن يعتزل ويتجه إلى التدريب.
وعلى الرغم من ابتعاد دابو عن تدريب الأندية الكبيرة إلا أنه يمارس هوايته من خلال التدريب في إحدى أكاديميات جدة. وفي حواره مع “الرياضية”، يرى دابو أن مدربي الأندية السعودية أمام تحدٍ كبير من خلال العودة في الأجواء الحارة، ويفضل أن يركز الأهلي على بطولتي كأس الملك، ودوري أبطال آسيا، واضعًا العديد من المقترحات لعودة فريقه إلى تحقيق لقب الدوري.
01
كيف ترى استئناف دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين بعد التوقف؟
الأمر صعب، خاصة أن فترة التوقف طويلة جدًا ربما لم تمر على اللاعبين من بداية تطبيق احتراف كرة القدم، وأعتقد أن فترة الإعداد لمدة شهر قليلة جدا بعد هذا التوقف، لأن اللاعب العربي يحتاج فترة إعداد طويلة لأنه يهمل نفسه في الأكل والنوم عكس المحترفين في أوروبا مع وجود فوارق في البنية الجسمية ونوعية الأكل والنوم والتدريبات والأجواء الباردة التي تساعد المدربين على تطبيق تدريبات قوية، ولذلك يستعيدون لياقتهم بسرعة ولذلك الإعداد لمدة شهر غير كافٍ لأنه إعداد لموسمين وسيكون هناك إصابات كثيرة فضلًا عن انعكاس تأثير غياب الجمهور على الأداء.
02
هل أنت مع استكمال الدوري أو إلغائه وبداية موسم جديد؟
طالما هناك منافسة بين الهلال والنصر وفارق نقطي متاح فمن الظلم إنهاء الموسم والدوري لم يُحسم حتى في أوروبا أغلب الدوريات استكملت وبعدها يبدأ موسم جديد إلا أن المشكلة هي ضغط الدوري المتبقي والجديد الذي سيتحمله لاعبونا.
03
هل يستطيع اللاعبون خوض مباراتين، أسبوعيًا في ظل حرارة الأجواء في أغسطس؟
الأجواء الحارة والرطوبة العالية من المشكلات التي سيواجهها اللاعبون والمدربون الذين عليهم تجهيز لاعبيهم لأنهم سيواجهون إصابات عضلية عديدة بسبب ضغط المباريات وفقد السوائل، ولابد من تجهيز مكملات غذائية للاعبين وتخفيف الأحمال التدريبية، والفريق الذي يمتلك بديلًا جيدًا ويستعد بقوة سيتجاوز هذه الفترة الصعبة، وأكثر الفرق التي ستتعب الأهلي والهلال والنصر لأنهم يلعبون في الدوري، وبعدها كأس الملك، وبعدها دوري أبطال آسيا ثم يبدؤون موسمًا جديدًا.
04
وما نصيحتك للمدربين واللاعبين قبل فترة الضغط المقبلة؟
فقط أقول الله يكون في عون المدربين، لأنهم في وضع صعب خاصة الهلال والنصر والأهلي بسبب المشاركات المتتالية، بالنسبة للاعبين يجب الالتزام بالتدريبات والنوم الصحي، والأكل الجيد وتقوية العضلات وتوزيع الجهد خاصة في أجواء الرطوبة العالية، وبالنسبة للمدربين عليهم تجهيز جميع اللاعبين وتدويرهم في الجولات الثمانية المتبقية لصعوبة الأجواء.
05
بما أن الموسم المقبل مضغوط هل تنصح الفرق المتنافسة على البطولات بالتركيز على بطولة واحدة؟
يجب تحديد الأهداف قبل بداية الموسم، ومعرفة البطولات التي تستهدفها الأندية ومعرفة كل نادٍ ماذا يريد في ظل الضغط ومن الجيد وضع هدف رئيس وتحقيقه وإنجاز غيره، والمنافسة على أكثر من بطولة يحتاج لاعبين في أعلى مستويات اللياقة والأداء.
06
من الأقرب لتحقيق الدوري، الهلال أم النصر؟
الحكم صعب للغاية بعد توقف مباريات الدوري خمسة أشهر لعدم معرفة ما إذا كان اللاعبون بالقوة واللياقة نفسها قبل التوقف أم لا، ومدى جاهزية اللاعبين، وأعتقد أن نتيجة مواجهة الهلال والنصر ستحسم لقب الدوري بشكل كبير.
07
هل تتوقع حضور الأداء والإثارة في الجولات المتبقية أم أن الأجواء ستصعب المهمة؟
حضور الإثارة صعب لغياب الجمهور المحفز الأكبر الذي يمنح اللاعبين القوة والقتالية وبذل الجهد، البطولات الأوروبية فقدت حماسها مع غياب الجمهور.. وبالنسبة لي كلاعب أُفضل أن أجلس في البيت على أن ألعب دون جمهور، وإن شاء الله تنتهي هذه الفترة القصيرة والتي ستفقد الكثير من الإثارة والأداء العالي.
08
لو كنت مدربًا للأهلي هل تكمل الدوري بقوة أم تجعله إعدادًا لكأس الملك وأبطال آسيا؟
الأفضل التركيز على كأس الملك، ودوري أبطال آسيا والإعداد للموسم المقبل وتجربة اللاعبين، وهذا لا يعني عدم اللعب بحماس لأن المقعد الآسيوي مهم لكن الأهم عدم إجهاد اللاعبين ولديك كأس الملك وأسيا.
09
ماذا ينقص الأهلي لتحقيق لقب الدوري الموسم المقبل؟
الحكم على الفريق بعد التوقف الطويل صعب، والمدرب فلادان جديد ويحتاج إيصال فكره الفني للاعبين وتعويدهم على طريقته ، والاستقرار الفني والإداري مهم، مع اختيار الأجانب المناسبين ووجود البديل الجيد.
10
ما رأيك بأجانب الأهلي الحاليين ؟
وجود السومة ودجانيني مهم لأنهما عنصران هجوميان قويان، ولكن يجب توظيف دجانيني بشكل جيد، وسوزا محور مميز ويحتاج للتجهيز بشكل قوي والتوظيف فنيًا، وليما جيد في الظهير، أما بلايلي فهو نجم مميز مع منتخب بلاده ولكنه لم يقدم المأمول مع الأهلي، في حين لم يظهر ماركو وربما يوظفه فلادان بحكم إشرافه على تدريبه وساريتش لاعب لا يفرق عن أي لاعب سعودي.
الأهلي يحتاج مدافعًا أجنبيًا قويًا يصنع الفارق وإذا كان لديه دفاع قوي سينافس بقوة، فالهلال والنصر ينافسان ويحققان البطولات لأن لديهما مدافع أجنبي ويعتمدان عليه بقوة، وكذلك يحتاج الأهلي صانع لعب مميز، فمن غير المعقول أن يكون لديك السومة ودجانيني وليس معهما صانع لعب.
11
وما مشاكل الأهلي الفنية الأخرى؟
لدى الأهلي مشكلة في “الأظهرة” فلابد من وجود ظهير أيمن قوي، وبديلين في الأظهرة التي لا يوجد فيها بديل جيد مثل العمق الدفاعي الذي فيه أسماء جيدة مثل معتز هوساوي ومحمد خبراني وعبدالباسط هندي والآن طلال عبسي.
12
مر على الفريق 7 مدربين في عامين هل هذا سبب ابتعاده عن المنافسة؟
بالتأكيد هذا سبب رئيس، فالاستقرار الفني مهم للاعبين، فمن الصعب أن يجد اللاعب كل شهرين مدربًا وفكرًا جديدين ما يسبب له التشتت ويفقده الثقة في المدرب، ولابد من الصبر والاستقرار وإعطاء المدرب فرصة أطول إلى جانب الاستقرار الإداري وعطاء اللاعبين.
13
ما نصيحتك لإدارة الأهلي لتحقيق الدوري؟
الاستقرار الفني ودعم المدرب فلادان وتوفير متطلبات النجاح بالتعاقد مع مدافع أجنبي وصانع لعب إضافة لعدم التفريط في أي لاعب محلي ودعم الفريق بعناصر محلية جيدة لأن البديل الجيد يصنع فريقًا قويًا.
14
هناك من يرى أن بعض عناصر الفريق مثل المؤشر والمقهوي وعبدالفتاح عسيري غير مفيدين، ما رأيك؟
غير صحيح في ظل عدم وجود مواهب من الصعب التفريط في لاعبين جيدين ويصنعون الفارق مثل المؤشر والمقهوي وعبدالفتاح عسيري والمسيليم الذين لا يوجد من يعوض غيابهم إذا رحلوا، ولايمكن الاستغناء عن لاعب خبرة إلا بوجود البديل الذي يعوض غيابه.
15
انقطعت عن التدريب، هل تنوي العودة إليه؟
لو وجدت فرصة جديدة فلن أتردد وأنا أحب كرة القدم منذ كنت لاعبًا، وحتي اعتزالي وإلى الآن ليس لدي إلا كرة القدم ومتابعتها.. وحاليا أعمل مدربًا للناشئين في إحدى الأكاديميات في جدة وهي فرصة لاكتشاف مواهب جديدة وصقلها بشكل جيد وحتى آخر يوم في حياتي ليس لدي إلا كرة القدم وحبها.
16
من يستحق الاحتراف الخارجي من اللاعبين السعوديين؟
بواقعية لا يوجد لأن أغلبهم مصنوعين وليسوا مواهب كما في السابق، ويمكن أن يلعب لاعب أو اثنان في دوريات أوروبية ليست كبيرة لعدم امتلاك الموهبة وهذا على مستوى العالم حاليا يوجد رونالدو وميسي وربما يعتزلان قريبًا، وسابقًا تجد في كل دولة أكثر من نجم وموهوب والآن اختفت المواهب وأصبح اللاعبون صناعة وليسوا موهوبين.
17
هل تؤيد استمرار المحترفين الأجانب السبعة فنيًا ومن يعجبك منهم؟
الأفضل خمسة كحد أقصى، لأن سبعة لاعبين هو قتل للمواهب الجيدة، وتقلل فرصة اللاعب السعودي والفرق التي تشارك آسيويًا تتأثر لأنها تلعب بأربعة لاعبين فقط والسبعة محترفين ما صنع مستوى فنيًا قويًا وأعطى الأندية الصغيرة قوة. ويعجبني في الدوري السعودي محترفون أجانب كثيرون، إلا أن عمر السومة هو اللاعب الأول عندي، ويُعد نور الدين أمرابط وعبد الرزاق حمدالله وجوميز ورومارينيو أفضل الأجانب في الدوري.