2020-07-01 | 00:35

ممشى السيف.. حركة بطيئة

صورة التقطت أمس لشخص يسير منفردًا على ممشى السيف الشرقي في محافظة الجبيل (واس)
صورة التقطت أمس لشخص يسير منفردًا على ممشى السيف الشرقي في محافظة الجبيل (واس)
الدمام ـ الرياضية
مشاركة الخبر      

تعود الحركة ببطء إلى ممشى السيف الشرقي، الواقع على كورنيش الجبيل، متأثرة بتردد أهل المحافظة في قصده خوفًا من التقاط عدوى فيروس كورونا.
وخضع الممشى إلى تدابير احترازية جديدة، بعدما تسببت تجمّعات عمّالية لا تراعي الاحتياطات، في إغلاقه قبل أسبوعين، عقب مرور أيام قليلة على فتحه أمام الزوّار.
وأبلغت “الرياضية” مصادر في أمانة الجبيل، بتعقيم الممشي يوميًا، بصفة دورية، بينما يراقب رجال أمن التزام روّاده بالتباعد الاجتماعي.
ويمتد مسار الممشى لـ 1100 متر، وتحفّه مساحات خضراء من أحد الجانبين، ورمال الشاطئ من الجانب الآخر.
وينتشر على امتداده جلسات للزوار، تخضع للاحترازات ذاتها، فضلًا عن عربات طعام “فود ترك” وأماكن مخصصة للأسر المنتجة.