> مقالات

أحمد الحامد⁩
خارج الملعب
2020-07-17



لا يوجد تفسير محدد لشغف الجماهير بكرة القدم أكثر من غيرها من الألعاب الرياضية، كل منا لديه تفسيره الخاص، لكننا نتوحد على محبتها وعلى ما تصنعه لنا من حماسة وإثارة، حتى نجوم الكرة تصبح لهم محبة ومكانة خاصة في قلوبنا رغم أننا لا نعرفهم بشكل شخصي، أعتقد بأن الرجل الذي وصف كرة القدم بالساحرة يستحق أن ينال ميدالية ذهبية على حسن وصفه، يستلمها مع الفريق الفائز بمونديال كأس العالم مع كل بطولة.
من جمال هذه اللعبة أنها تبدأ قبل صافرة الحكم، ولا تنتهي بصافرته، بل تستمر بعد نهاية المباريات، وصار المشاهد يتتبع تصريحات المدربين واللاعبين على أنها جزء من المباراة، بعض ما قاله اللاعبون قبل أو بعد المباراة صار مقولات شهيرة، لكنني لاحظت أن أصحاب المقولات الشهيرة هم فقط اللاعبون المشاهير أيضاً، فمن يهتم بما يقوله لاعب غير مشهور حتى لو أصاب الحقيقة؟ سأل كريستيانو رونالدو عن سبب خسارتهم فأجاب: لقد خسرنا لأننا لم نستطع أن نفوز.. ورغم بساطة إجابته إلا أنها من أشهر أقوالة كونها إجابة صريحة ولم تنتقص من الخصم أو تبحث عن أعذار، قد يتهمني بعض مشجعي الريال بأنني اخترت مقولة لكريستيانو تتحدث عن الهزيمة، بينما كريستيانو لاعب حقق البطولات وهذا صحيح، لكن جمال المقولة أنها صدرت من لاعب اعتاد الفوز، أسطورة الكرة الهولندية يوهان كرويف له مقولة شهيرة يصف بها كثرة أهدافه مع قلة تحركاته “لا تركض كثيرًا، كرة القدم يتم لعبها بالعقل”، دييجو مارادونا احتفظ بحماسة عشاقه للاستماع له حتى بعد اعتزاله، كان الريال مليئًا بالنجوم لكنه خسر عدة مباريات متتالية، وكان تصريح مارادونا آنذاك وصفًا حقيقيًّا لما كان يمر فيه الريال رغم وجود زيدان: “إن المشكلة هي أنهم جميعًا نجوم في مدريد، أنت بحاجة إلى شخص يحمل الماء إلى البئر.. سواريز قال عن نفسه كمهاجم ما لم يقله أحد غيره، فسر في مقولته أسباب عدم تمرير بعض المهاجمين لزملائهم: كل مهاجم هو شخص أناني، وأي مهاجم يخبرك بأنه ليس بأناني هو شخص كاذب، الإسباني راموس محبوب المدريديين، لكنه عدو لمشجعي برشلونة، لأنه لاعب حماسي وكثيراً ما يسبب المشاكل للفريق الخصم، وقد تفسر مقولته التالية شخصيته في الملعب: إذا كنت لا تعيش وتتنفس كرة القدم، فأنت لست لاعب كرة قدم حقيقيًّا، أنت مجرد شخص يرتدي القميص.