2020-07-24 | 01:49

الدولي السابق يستعيد ذكريات أهدافه في مصر والبرازيل
مرزوق: هؤلاء أخفوا المهاجم السعودي

مرزوق:
هؤلاء أخفوا المهاجم السعودي
حوار: حماد الدوسري
مشاركة الخبر      

بدأ مرزوق العتيبي لاعب المنتخب السعودي الأول لكرة القدم السابق، مسيرته الكروية في سن مبكرة، لكنه انتظر ظهوره الأول مع الأخضر في كأس القارات 1999، ليعلن مولد هداف كبير نجح في لفت أنظار العالم، بعدما سجل 6 أهداف منها 4 “سوبر هاتريك” في مرمى المنتخب المصري.
العتيبي الذي حقق العديد من الإنجازات المحلية والقارية مع الأندية التي مثَّلها، وأبرزها دوري أبطال آسيا 2004 مع الاتحاد، كشف في حواره مع “الرياضية” عن أن لقب عابر القارات المحبب إلى نفسه، مبديًا اعتزازه وفخره بما حققه طوال مسيرته، خاصة مع الأخضر السعودي، مبينًا أن أجمل ما في إنجازاته الشخصية أنها جاءت دون تصويت، أو ترشيح بل باعتماد من “فيفا”.
وأشار العتيبي إلى أنه يتولى حاليًّا مهمة التدريب في إحدى أكاديميات جدة، وتحدث عن أوضاع الشباب والاتحاد في الفترة الراهنة، مرجعًا غيابهما عن البطولات إلى ما وصفه بتغيير الفكر الإداري، وإهمال الفئات السنية.
01
مرزوق العتيبي.. أين أنت الآن؟
أنا حاليًا في مجال التدريب، وأعمل على تدريب البراعم والأشبال وتأسيسهم في إحدى أكاديميات ومدارس جدة.
02
لماذا لا نراك تعمل في أحد الأندية التي مثَّلتها؟
سبق لي العمل لمدة عامين مع منتخبات البراعم، وتلقيت عرضًا من أكاديمية فقيه في نادي الاتحاد، ولكنه لم يناسبني لأن دخلي الشهري في الأكاديمية الخاصة أعلى بكثير.
03
اعتزلت منذ فترة، لكننا لم نسمع شيئًا عن حفل اعتزالك.. فما السبب؟
هناك أمر أود توضيحه وربما كثيرون لا يعلمون عنه شيئًا، وهو أنني لم أعتزل كرة القدم، وإنما قرَّرت الابتعاد عن الأندية بسبب عدم توفر أجواء صحية رياضية احترافية بمعنى الكلمة، ويكفيني التكريم من الهيئة العامة للرياضة سابقًا، والاتحاد السعودي لكرة القدم، وناديي الشباب والاتحاد.
04
بعد أن كنت الصفقة الأغلى في الملاعب السعودية.. هل تعتقد أن هناك مَن يحاول تناسيك؟
طبعًا.. كثيرون يريدون تناسي مرزوق العتيبي عابر القارات، الذي نجح في تسجيل “سوبر هاتريك” في مرمى المنتخب المصري بطل إفريقيا، وأيضًا من سجل هدفين في مرمى المنتخب البرازيلي المدجج بنجوم العالم وقتها، وكذلك تسجيل ستة أهداف في كأس القارات متساويًا مع البرازيلي رونالدينيو وخلف المكسيكي بلانكو، ومشاركتي في حفل تكريم نجوم العالم في بروكسل نهاية عام 1999، وحصولي على جائزتين باسم الوطن وهما الكرة البرونزية كثالث أفضل لاعب في بطولة كأس القارات، والحذاء البرونزي لحصولي على لقب ثالث أفضل هداف في البطولة بعد رونالدينيو وبلانكو، والحمد لله أن كل هذه الإنجازات من دون ترشيح أو تصويت، وكانت مباشرة من الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”.
05
ماذا يعني لك لقب عابر القارات؟
لقب لا ينسى، وأعتز وأفتخر به، لأنه جاء مع المشاركة الأولى لي مع المنتخب السعودي الأول لكرة القدم، وحققت من خلالها إنجازًا كبيرًا باسم الوطن.
06
ما أفضل تجاربك الاحترافية.. وفي أي نادٍ كانت؟
أعتز وأفتخر بكل الأندية التي ارتديت شعارها ومثّلتها، ولكن بصراحة أفضلها الشباب والاتحاد والرفاع الغربي البحريني، لأنني حققت فيها إنجازات وبطولات.
07
هل تسلمت كامل مستحقاتك المالية من جميع الأندية التي مثَّلتها؟
تسلمت جميع حقوقي المالية من جميع الأندية التي ارتديت شعارها، وليس لدي متأخرات أو مطالب مالية على هذه الأندية.
08
هل تعتقد أن المهاجم الهداف السعودي اختفى في الأعوام الأخيرة؟
نعم اختفى تمامًا، والدليل على ذلك أنه في المواسم الأخيرة انحصر لقب هداف الدوري السعودي على المهاجمين الأجانب من دون وجود أي تنافس يذكر من المهاجمين السعوديين.
09
هناك من يقول إن وجود العنصر الأجنبي في الدوري مفيد للاعب السعودي.. ما رأيك؟
بالتأكيد وجود المحترف الأجنبي في الدوري السعودي مهم ومفيد جدًّا للاعب السعودي إذا كان العدد محدودًا، ولا يزيد عن أربعة لاعبين، ولكن وجود عدد كبير من اللاعبين الأجانب كما هو حاصل حاليًا في دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين ليس في صالح الكرة السعودية مستقبلاً.
10
في رأيك.. كيف نطور هجوم المنتخب السعودي بما يسهم في عدم غيابه عن التألق في المباريات والبطولات القارية والدولية؟
بالوضع الحالي لا نستطيع أن نطور مهاجمي المنتخب السعودي، وهم حبيسو دكة الاحتياط في أنديتهم، بسبب وجود المهاجم الأجنبي.
11
واجهت العديد من المدافعين البارزين طوال مسيرتك الكروية.. فما أصعب من لعبت ضدهم؟
لعبت أمام العديد من الأسماء التي لها وزنها وثقلها في خط الدفاع، سواء على الأصعدة المحلية أو القارية أو العالمية، ولكنني لن أنسى محمد الخليوي “رحمه الله”، لأنه مدافع صلب ومن المدافعين الذين يصعب المرور منهم أو تجاوزهم.
12
إنجازات ما زالت راسخة في ذهن مرزوق العتيبي؟
جميع الإنجازات التي حققتها مع الشباب عام 1419هـ، وأبرزها كأس ولي العهد أمام الهلال، وأيضًا مع الاتحاد دوري أبطال آسيا 2004م، والرفاع الغربي البحريني كأس الأمير عام 2002، ومع المنتخب السعودي الأول حققت الفخر الأكبر باسم الوطن، وهو ثالث أفضل لاعب وثالث هداف لبطولة كأس العالم للقارات، وكذلك اختياري من قبل “فيفا” عام 2009 ضمن أفضل عشرة لاعبين في تاريخ كأس القارات، وهذا الإنجاز الأخير، ورغم أنه باسم الوطن إلا أنه لم يحصل على أي ردة فعل من مسؤولي الرياضة وقتها.
13
عملت فترة في أحد المنتخبات السنية ثم ابتعدت.. فما السبب؟
العمل في المنتخبات السنية كان نقلة في مسيرتي التدريبية، وتجربة استفدت منها الكثير، وكان هناك الكثير من البرامج الاحترافية المعدة للمدربين واللاعبين، لكن لا أعلم ما الذي حدث وتغيرت جميع البرامج، وبحكم ذلك لم يتم تجديد عقدي مع بعض المدربين الآخرين.
14
كيف ترى حال ناديي الشباب والاتحاد حاليًا، وما سبب ابتعادهما عن البطولات؟
حال الشباب والاتحاد لا يسر محبيهما ولا بعض الأندية المنافسة، التي تعودت على قوة وصعوبة المنافسة مع هذين الناديين، وفي السابق كان الشباب والاتحاد يهتمان بالفئات السنية لتفريخ مواهب ونجوم للكرة السعودية، والأمثلة على ذلك كثيرة، ولكن مع الأسف تغير الفكري الإداري، وأصبح الاعتماد بشكل كبير على اللاعب الجاهز، وتم إهمال الفئات السنية، وهذا من أهم أسباب تراجعهما وابتعادهما عن البطولات.
15
بصراحة هل تخشى على الاتحاد من الهبوط؟
في أحد الاعوام كنّا نقول نحن نخاف على الاتحاد من الاتحاد فقط، ووقتها كنّا أثناء توجهنا لبعض المباريات ونحن في الحافلة نفكر كيف نفرح بعد كل هدف، والسبب ثقتنا في أنفسنا والروح والأسماء الموجودة، والآن تغير الوضع وأصبح الاتحاد في وضع خطير جدًّا، وأقول للاتحاديين هذا ليس وقت المغامرة والاندفاع والحماس الزائد، وعلى المدرب أن يلعب حسب الإمكانات والأدوات الموجودة في الفريق مع التوظيف السليم لكل لاعب، وبإذن الله الاتحاد باقٍ ولن يهبط.
16
أخيرًا.. من يحسم لقب الدوري الهلال أم النصر؟
الفريقان يملكان إمكانات تحقيق اللقب، وأتوقع أن تحدد الجولتان الأولى والثانية بعد استئناف الدوري، خاصة مباراة ديربي الرياض ملامح البطل بنسبة 90 في المئة.