2020-07-31 | 23:30

أمانة الرياض تشدد على توفير المساحات الكافية.. وتحقق التباعد الاجتماعي
4 آلاف يراقبون ذبح الأضاحي

صورة التقطت أمس لطبيب بيطري يفحص أضحيةً بعد ذبحها في احد المسالخ في مدينة الرياض بمناسبة عيد الأضحى (المركز الإعلامي ـ أمانة الرياض)
صورة التقطت أمس لطبيب بيطري يفحص أضحيةً بعد ذبحها في احد المسالخ في مدينة الرياض بمناسبة عيد الأضحى (المركز الإعلامي ـ أمانة الرياض)
الرياض - الرياضية
مشاركة الخبر      

جنَّدت أمانة منطقة الرياض أربعة آلاف عامل ومراقب وطبيب بيطري خلال موسم عيد الأضحى الجاري بهدف الارتقاء بجودة الخدمات البلدية المقدَّمة لسكان العاصمة في أسواق الأنعام القائمة، والمراكز المؤقتة لبيع الأغنام، والمسالخ الثابتة والمتنقلة، والمطابخ المرخَّصة لذبح الأضاحي خلال أيام العيد الثلاثة.
وتتوزَّع أدوار العاملين في الميدان ما بين منظِّمين لتسهيل حركة الدخول والخروج في مواقع بيع الأغنام والمسالخ، ومراقبين للتحقق من التزام الباعة والمرتادين بالإجراءات الوقائية والصحية المقرَّرة من قِبل الجهات المختصَّة، وأطباء بيطريين، يباشرون أعمال فحص الأضحية، والتأكد من سلامتها قبل الذبح وبعده، وعمال يحافظون على نظافة الأماكن المخصَّصة لتقديم خدمات الأضاحي.
وراعت الأمانة في اختيارها مواقع بيع الأغنام والمسالخ المتنقلة توفير المساحات الكافية لتحقيق التباعد الاجتماعي بين المستفيدين، إلى جانب تطبيقها فحص درجة حرارة المرتادين قبل السماح لهم بمخالطة الآخرين، وإلزامهم بارتداء الكمامة، إضافة إلى مراقبتها المستمرة، عبر بث مباشر، حركة الأسواق من غرفة عمليات مجهزة للتعامل السريع مع أي طارئ.