2020-09-15 | 01:28

الكلاب تنقذ دببة الكوالا

سيدني ـ رويترز يستعين علماء أستراليون بكلاب مدرَّبة لإنقاذ دببة الكوالا من حرائق الغابات المدمرة.  وعبر الاستدلال بحاسة الشم، تستهدف الخطوة تفادي تكرار ما حدث العام الماضي من نفوق عدد كبير من هذه الدببة في موطنها الأصلي. ويقود بير هذه الكلاب، وهو هجين من سلالتي بوردر كولي وكلاب المراعي الأسترالية، استعين به لإنقاذ أكثر من 100 كوالا بين أواخر 2019 وأوائل 2020.  وبعد أقل من عام، أعادت منظمة “ديتيكشن دوجز فور كونسيرفيشن” بير إلى المهمة ذاتها، مع التركيز على ولاية كوينزلاند شمالي أستراليا.
سيدني ـ رويترز يستعين علماء أستراليون بكلاب مدرَّبة لإنقاذ دببة الكوالا من حرائق الغابات المدمرة. وعبر الاستدلال بحاسة الشم، تستهدف الخطوة تفادي تكرار ما حدث العام الماضي من نفوق عدد كبير من هذه الدببة في موطنها الأصلي. ويقود بير هذه الكلاب، وهو هجين من سلالتي بوردر كولي وكلاب المراعي الأسترالية، استعين به لإنقاذ أكثر من 100 كوالا بين أواخر 2019 وأوائل 2020. وبعد أقل من عام، أعادت منظمة “ديتيكشن دوجز فور كونسيرفيشن” بير إلى المهمة ذاتها، مع التركيز على ولاية كوينزلاند شمالي أستراليا.
سيدني ـ رويترز
مشاركة الخبر      

يستعين علماء أستراليون بكلاب مدرَّبة لإنقاذ دببة الكوالا من حرائق الغابات المدمرة.
وعبر الاستدلال بحاسة الشم، تستهدف الخطوة تفادي تكرار ما حدث العام الماضي من نفوق عدد كبير من هذه الدببة في موطنها الأصلي.
ويقود بير هذه الكلاب، وهو هجين من سلالتي بوردر كولي وكلاب المراعي الأسترالية، استعين به لإنقاذ أكثر من 100 كوالا بين أواخر 2019 وأوائل 2020. وبعد أقل من عام، أعادت منظمة “ديتيكشن دوجز فور كونسيرفيشن” بير إلى المهمة ذاتها، مع التركيز على ولاية كوينزلاند شمالي أستراليا.