> مقالات

أحمد الحامد⁩
تغريدات الطائر الأزرق
2020-09-17



اليوم موعد تغريدات الطائر الأزرق “تويتر”، اخترت مجموعة من التغريدات وأبدأ بتغريدة الزميلة سمية الشيباني التي رفضت تكرار تجربة الوقوع في الحب للأسباب التالية: “أحببت مرتين، وجن جنوني، فالحب العراقي خبلُ كما تعلمون، أقسمت ألا أكرر التجربة، ليس لأن قلبي تبلد، بل لأن ذهاب الحب كذهاب الابن موجع جداً، وكفقدان حيوان أليف رافقته حتى صار منك، ثم عليك في لحظة أن توافق على إعدامه إكراماً له.. هكذا كل شيء أكثر هدوءًا، رغم الرتابة..”..
إبراهيم آل سنان كتب واصفاً رؤية رجل حالته المالية متواضعة نحو صديقه الغني: “في المقهى مع صديقه الغني، يمازحه، أنت تنتعل راتبي، وتلبس في يدك سيارتي، وتقود منزلي، يضحكون، ينتهي اللقاء يغادر صديقه، يخرج جواله يطلب تاكسي، يتصفح في انتظاره مواقع التوظيف، يدخل شقته الإيجار، تسأله زوجته أين كنت؟... كنت أتقهوى مع أحلامنا”.. فرح الصراف غردت عن أولئك الذين يتفاخرون باستغنائهم عن أصدقائهم بسهولة: “لست قوياً عندما تنهي علاقتك بأعز صديق لك، لمجرد أنه خذلك في موقف واحد، لست قوياً عندما تنسى كل فضائله معك، وتتفاخر باستغنائك عنه بالرغم من كل تلك السنين، عليك أن تتعلم أن هناك أشخاصًا جزءًا منك، ومن المخزي جداً أن تتعامل معهم كعلاقات المراهقة”.. لبيب اقتبس من ستيف جوبز، أقوال ستيف صار الناس يتناقلونها كقواعد للعمل الناجح، ذلك لأنه استطاع النجاح وحقق الشهرة، ماذا عن اللذين لديهم تجارب فاشلة.. ألا يوجد لديهم ما هو مفيد يقولونه بعد كل تجاربهم؟ الناس تصدق الناجح فقط وبذلك نخسر آراء أصحاب تجارب غير ناجحة، أعود لتغريدة لبيب: “قرأت لستيف جوبز: يجب أن تقول لا ألف مرة لألف شيء يشتت انتباهك ويعرقل تفكيرك، وركز جيداً على عمل الأشياء بطريقة ابتكارية مختلفة عن المعتاد”، علق لبيب على الاقتباس: “نصيحة ثمينة في عالم متشتت وتقليدي، المخرج عَمر عرفة لا يتوقف عن ممازحة المرأة في تغريداته، وقد يحاول عمر من خلال ذلك أن يقول رأيه الحقيقي لكنه يقوله عبر نكات لطيفة حتى لا يتورط ويواجه ردات فعل عنيفة.. “من عجائب اللغة العربية، امرأة ليس لها جمع، ونساء ليس لها مفرد، حتى اللغة العربية مش قادرة عليهم”.