2021-01-04 | 02:30

مدير الإعلام الرقمي في مهرجان الإبل يتحدث عن التفاعل
الصيعري: منصاتنا 150 مليون زائر

الصيعري:
منصاتنا 150 مليون زائر
حوار: أحمد الشمري
مشاركة الخبر      

حقق المحتوى الذي نشرته حسابات مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل أرقامًا كبيرة في التفاعل خلال النسخة الخامسة التي اختتمت أخيرًا.
وأوضح فهد الصيعري مسؤول الإعلام الرقمي في المهرجان، أن عدد الزائرين لحسابات المهرجان في جميع منصات التواصل الاجتماعي تجاوز الـ 150 مليونًا.
وأشار إلى أن حسابات أكثر من 10 سفارات ظلت تتفاعل مع المحتوى الذي ينشرونه من خلال حسابهم عبر الطائر الأزرق.
01
كيف كان التفاعل عبر منصاتكم؟
حظينا بتفاعل كبير وغير مسبوق، إذ بلغ عدد الزائرين لحساباتنا أكثر من 150 مليونًا، من بينهم 100 مليون عبر تويتر، وبحمد الله نجحنا بذلك في وصول موروثا إلى جميع فئات المجتمع ومختلف دول العالم.
02
ما المحتوى الذي حقق لكم هذا التفاعل الكبير؟
وضعنا خطة نشر قبل انطلاقة المهرجان لجميع منصات التواصل الاجتماعي واستهدفنا جميع الشرائح، إذ قدمنا محتوى مختلفًا لكل منصة حسب المهتمين فيها، ومن خلال المحتوى جعلنا عددًا من السفراء ومنصات السفارات تتفاعل معنا، من خلال ما انتجناه من محتوى لهم خلال زيارتهم المهرجان.
03
ما الفيديوهات التي حققت أعلى المشاهدات؟
عدد كبير من الفيديوهات تجاوزت أرقامها مئات الألف، أبرزها “أخو باشا البعيجي” الذي يحكي عن قصة عراقي رافق الإبل منذ أن كان عمره 8 أعوام، إذ كانت القصة مشوقة لمحبي الإبل، وبلغت المشاهدات نحو 300 ألف.
04
كم تدوينة نشرت في حساباتكم عن المهرجان؟
نشرنا في مختلف الحسابات أكثر من 300 ألف منشور من فيديوهات وصور ومواد تحريرية وغلاف يومي تم تخصيصه لأبرز الأخبار كخطوة جديدة في حسابات النادي ونالت استحسان الجميع.
05
ماذا استحدثتم في النسخة الخامسة في الإعلام الرقمي؟
استحدثنا حسابات في فيسبوك بوك ومنصة تيك توك من خلال بث محتوى يناسب رواد التطبيق بشكل يومي، إضافة إلى غلاف ينشر مع نهاية اليوم يلخص أحداث المهرجان وتفاصيله.
06
كيف تعاملتم في الإعلام الرقمي مع كورونا؟
قدمنا رسائل توعوية تنشر بشكل يومي عبر جميع منصاتنا بلغة سهلة تستهدف وتحاكي الشريحة المستهدفة للموجودين بالصياهد مقر المهرجان وكذلك لمن هم في الخارج، وكانت توجه عبر تصاميم وفيديوهات، إضافة إلى نشر التحذيرات المستمرة والعقوبات في حال عدم الالتزام.
07
هل كان لديكم محتوى تفاعلي؟
وضعنا خطة تفاعلية عبر تغريدات تشويقية للمهتمين طيلة أيام المهرجان وحظيت بتفاعل هائل وكانت ذات طابع حماسي يشابه قوة الإبل وصلابة الموروث، والحمد لله هذا التفاعل بفضل الانسجام الكبير بين الجميع بقيادة الزميلين سلطان السريع وراكان المغيري وبقية فريق العمل.