|

لاعب الرياضات الإلكترونية يؤكد تلقيه عروضا عدة.. ويتحدث عن التتويج

الدوسري: أبعدوا الاتحاد عن الضغوطات

حوار: ماجد هود 01:09 | 2021.01.19
حقق لاعب نادي الاتحاد والمنتخب السعودي للرياضات الإلكترونية بطولات عدة، منها “FIFA eWorld Cup” في 2018 و2019 في لندن، و”FUT Champions Cup” في مدينة مانشستر عام 2019.
يعدُّ أول لاعب في تاريخ اللعبة يحصد بطولة العالم مرتين في موسم واحد، إضافة إلى نيله جائزة أفضل لاعب في العالم للرياضات الإلكترونية عام 2018 في لندن، وتحقيقه بطولة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان السعودي الإلكتروني مرتين.
وفي حواره مع “الرياضية”، تحدث مساعد الدوسري لاعب الرياضات الإلكترونية، عن منافسات الدوري السعودي للرياضات الإلكترونية، مؤكدًا قوة جميع الفرق المشاركة، مبينًا أنه فضّل البقاء في الاتحاد رغم تلقى عروضًا عدة، وتطرق في حديثه إلى مستوى الفريق الأول لكرة القدم في النادي خلال الموسم الجاري.
01
للمرة الثانية على التوالي تحقق بطولة دوري كأس محمد بن سلمان الإلكتروني.. ماذا يعني لك هذا الإنجاز؟
يعني لي الكثير. فخور جدًّا بتحقيق هذه البطولة والتي سبقتها خلال وجودي في صفوف نادٍ كبير مثل الاتحاد.
02
دخلت البطولة وأنت تحمل لقبها.. هل عانيت من ضغط بسبب ذلك؟
بالتأكيد. شعرت بضغط كبير لرغبتي في الدفاع عن لقبي، لكنني متعوِّد على هذه الأجواء، وأستطيع تحويل الضغط إلى حافز إضافي لتحقيق أي بطولة أشارك فيها، خاصةً هذه البطولة التي تحمل اسمًا غاليًا علينا جميعًا.
03
كيف رأيت نظام البطولة وتنظيمها؟
البطولة جاءت على أعلى مستوى، وأشكر جميع المسؤولين في الاتحاد السعودي للألعاب الإلكترونية على التنظيم الرائع والعمل الجبار خلال مجرياتها.
04
في المواجهة النهائية تغلبت على الاتفاق بنتيجة ساحقة بسبعة أهداف مقابل هدف واحد، هل جاءت هذه النتيجة بسبب فارق الإمكانات؟
جاءت بتوفيق من الله عز وجل، وأحمد الله على كل شيء.
05
ما أصعب نادٍ واجهته في البطولة؟
جميع الأندية التي لعبت معها كانت قوية جدًّا، والحمد لله استطعت في النهاية تحقيق الهدف المرسوم لي.
06
ماذا يحتاج الدوري حتى يظهر بشكل متطور أكثر؟
الدوري في الموسم الجاري كان ممتعًا جدًّا، والتنظيم جاء ممتازًا، ومن وجهة نظري لا ينقصه أي شيء.
07
حضرت أسماء كبيرة في التحليل مثل خالد الشنيف وعيسى الحربين المعلق الكبير.. هل عزز ذلك نجاح البطولة؟
نعم. وجودهما في البطولة شكَّل مكسبًا كبيرًا لها، إذ إنهما يمتلكان خبرةً كبيرة في التحليل الفني، والتعليق على المباريات.
08
كيف ترى الاهتمام باللعبة حاليًّا؟
هناك اهتمامٌ كبير جدًّا بها من قِبل القيادة الرشيدة، حفظها الله، وقد أسهم ذلك في منحها زخمًا هائلًا، وجعل الجميع يحرصون على متابعة بطولاتها.
09
ماذا عن الاهتمام الجماهيري بالبطولة.. وهل تفاعل الجمهور معها؟
لمست تفاعلًا جماهيريًّا كبيرًا مع البطولة، وإذا تابعت حسابات نادي الاتحاد في مواقع التواصل الاجتماعي، أو حسابي الشخصي، فسترى ذلك. هناك متابعة على أعلى المستويات، ما يدل على الشغف الكبير لدى شعبنا باللعبة.
10
هل تلقَّيت عروضًا للانتقال.. وهل ترحب بذلك مستقبلًا؟
لدي عروض كثيرة، لكنَّ رغبتي الأولى، هي تمثيل نادي الاتحاد في البطولة.
11
تركت الاتحاد في السابق ثم عدت إليه مجددًا.. لماذا؟
عدت إلى نادي الاتحاد لوجود اهتمام مشترك من قِبلي ومجلس الإدارة للعب للنادي. ابتعادي جاء بسبب ظروف خاصة، وعندما انتهت، عدت فورًا إلى الاتحاد.
12
ماذا عن الفريق الأول لكرة القدم في النادي.. كيف وجدت مستواه في الموسم الجاري؟
الفريق يسير بشكل ممتاز حتى الآن، لكن أتمنى إبعاده عن الضغوط، إذ إنها تؤثر سلبًا فيه، وبإذن الله، باتت بطولة محمد السادس للأندية العربية على بُعد خطوة من خزائن النادي.
13
ما رأيك في مستوى الأجانب السبعة في الاتحاد؟
يقدمون مستويات متميزة، لكن أتوقَّع من الصربي بريجوفيتش تقديم أداء أفضل في المباريات المقبلة.
14
مباراةٌ للاتحاد في دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين شعرت فيها بالضيق؟
المباراة الأولى أمام الاتفاق، التي خسرناها، لكن بعد هذه الخسارة تحسَّن أداء الفريق بشكل كبير، وكما يقال: رب ضارة نافعة.