|

مدرب الهلال يخسر بفريقين مختلفين دون تسجيل

الكلاسيكو.. ثالث مواجهات كاريلي وميكالي

صورة التقطت أمس لعبد العزيز الجبرين والمغربي كريم الأحمدي لاعبَي وسط الاتحاد يتأهبان للانخراط في تدريب المرور من الحواجز العمودية خلال المران قبل الأخير تحضيرًا لخوض الكلاسيكو غدًا.. ويظهر خلفهما هوساوي ورودريجيز وبريجوفيتش زملاؤهما (المركز الإعلامي ـ الاتحاد)
الرياض ـ الرياضية 01:33 | 2021.04.08
يضع كلاسيكو الجولة الـ 25 من دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين البرازيلي فابيو كاريلي، مدرب فريق الاتحاد الأول لكرة القدم، ومواطنه روجيرو ميكالي، نظيره الهلالي، في ثالث المواجهات المباشرة خلال مسيرتهما التدريبية.
والتقى المدربان مرتين من قبل، في الدوري البرازيلي قبل قدومهما لقيادة الاتحاد والهلال.
وفي المواجهتين، تفوق كاريلي بفريق واحد، على ميكالي الذي قاد فريقًا مختلفًا في كل مباراة على حدة، دون نجاح في التسجيل ولو هدف واحد. وترجع المواجهة الأولى إلى الجولة الـ 18 من الدوري البرازيلي، موسم 2017، حين فاز فريق كورنثيانز، مع كاريلي، مدربه، على أتلتيكو مينيرو الذي يشرف عليه ميكالي، بهدفين نظيفين.
وفي الموسم التالي، لاحت فرصة ردّ الاعتبار لميكالي عندما التقى بـ”بارانا”، فريقه الجديد، منافسه كاريلي، المستمرّ مع كورنثيانز، ضمن ثاني جولات دوري بلديهما.
وعلى عكس ما اشتهاه ميكالي، تعرض فريقه لهزيمة موجعة أمام كورنثيانز برباعية دون ردّ.