|

المدرب يتحدث عن كلاسيكو الشرائع قبل المواجهة المرتقبة غدا

الجعيثن: «روما» يتفوق على الهلاليين

حوار: حماد الدوسري 01:38 | 2021.04.08
التحق بعالم التدريب عام 1993م عبر بوابة نادي الرياض، وحصل على دورات متخصِّصة في المجال في البرازيل ودول أوروبية، وقدَّم خبراته التدريبية للعديد من الأندية والمنتخبات السعودية. بندر الجعيثن، المدرب السعودي، حاورته “الرياضية”، فتحدَّث عن مستوى المنتخب السعودي الأول لكرة القدم، كما تحدث عن كلاسيكو الغد في الشرائع بين الاتحاد والهلال ضمن الجولة 25 من دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين، مبينًا أنه على الورق الهلال أقرب إلى الفوز، مشيرًا إلى أن قوة الاتحاد تكمن في رومارينيو، .
01
الجمهور الرياضي ينتظر كلاسيكو الاتحاد والهلال غدا.. ما توقعاتك لهذا اللقاء ؟
المباراة منتظرة، وكلاسيكو كبير في الكرة السعودية، ولن تكون سهلة على الفريقين، الهلال سيحاول مواصلة انطلاقته والمحافظة على الصدارة وعدم التفريط في المقدمة، والاتحاد يحاول اللحاق بالهلال والحضور في المنافسة وأعتقد أن الكفتين متساويتين وإن كانت كفة الهلال أفضل إذا لم يؤثر النقص على الفريقين.
02
من تتوقع أن يكسب نتيجة هذه المباراة ؟
على الورق الهلال أقرب، لكن عودة اللاعبين المصابين في الاتحاد مثل عبد العزيز البيشي وعبد الرحمن العبود قد تدعم الاتحاد وتمنحه ثقة أكبر وقوة هجومية.
03
ما نقاط القوة والضعف في الفريقين ؟
نقاط القوة في الهلال الأطراف وتحديدًا ظهيري الجنب ياسر السهراني ومحمد البريك وانطلاقات ومهارة كاريلو وجماعية فييتو وترابط الخطوط، حيث إن خطوط الهلال متقاربة ومتكافئة، أما الاتحاد فلديه عنصر قوة واحد وأرى أنه يتفوق حتى على عناصر الهلال وهو رومارينيو أو كما يطلق عليه “روما”، فهو الذي يسجل للاتحاد دومًا ويقدم مستويات كبيرة طوال الموسم، كما لا ننسى دور سعود عبد الحميد ومحوري الارتكاز كريم الأحمدي وعبد الإله المالكي، فهم لهم دور قوي في مساندة الدفاع.
04
الاتحاد هذا الموسم تغير كثيرًا.. كيف تراه ؟
إن كنت تتحدث عن الفرق بين الموسم الماضي والموسم الجاري فهو فرق شاسع، من فريق مهدد بالهبوط إلى فريق قوي ينافس على الدوري، وهذا يدل على أن الإدارة واللاعبين والمدرب اشتغلوا على تطوير عملهم، وأعتقد أن المدرب أحد أهم أسباب هذا التطور.
05
كيف ترى ما يقدمه كاريلي مدربه ؟
كاريلي مدرب على مستوى عالٍ، وسبق له أن حصل على جائزة أفضل مدرب في البرازيل قبل أعوام، ودرب كاسميرو ونيمار وله اسمه، وأعتقد أنه تحمل أعباء كبيرة الموسم الماضي، وبخبرته وكفاءته طوّر من الفريق الموسم الجاري وأعاد له الثقة وأعاده للمنافسة.
06
من الأقرب إلى تحقيق الدوري من الثلاثي الهلال والشباب والاتحاد ؟
أعتقد حظوظ الهلال أكبر من الشباب على الرغم من أن الشباب قدم مستويات جيدة الموسم الجاري لكن النتائج الأخيرة خذلته وجعلته يتراجع وأعتقد أن أسلوب الشباب تغير في بعض المباريات تحديدًا أمام الفرق الصغيرة وهذه مشكلة.
07
الهلال والشباب والنصر غيروا المدربين وكلفوا مدربي الفئات السنية.. كيف ترى ذلك ؟
أعتقد أن سبب ذلك هو كورونا، حيث إنه من الصعب جلب مدربين على مستوى عالٍ في وقت قياسي، وأعتقد أن الأوضاع المادية أيضًا سبب في ذلك لكنها تُعد خطوة لا بأس بها، ووجود الكم الهائل من اللاعبين الأجانب ساعد المدربين على النجاح.
08
الأهلي أعلن أخيرًا عن التعاقد مع ريجيكامب ..أهو المدرب المناسب للأهلي؟
ريجي مدرب ليس غريبًا على الكرة السعودية بعد أن درب الهلال، وأعتقد أنه ليس المدرب المناسب للأهلي في هذا التوقيت، ولن يضيف للأهلي شيئًا، وأعتقد أنه خيار غير جيد، لكن من الممكن أن ينجح إذا تم حل المشكلات وساعده اللاعبون.
09
بصراحة من أعجبك من المدربين الموسم الجاري؟
هناك مدربون مميزون وعملوا بشكل جيد من خلال العمل التكتيكي وأسلوب اللعب وأبرزهم هاسي مدرب الرائد، وشاموسكا مدرب الفيصلي، وفيريرا مدرب الفتح.
10
من اللاعب الأجنبي الأبرز الموسم الجاري ومن أبرز السعوديين كذلك ؟
رومارينيو أحد أفضل اللاعبين، وبانيجا له دور في شخصية الفريق الشبابي وكأنه مدرب ثان داخل الميدان، وأيضًا مدافع الهلال الكوري دوره مهم في تنظيم الدفاع الهلالي، أما المحليون فأبرزهم ياسر الشهراني، وسلطان الغنام، وعبد الله المقرن في الرائد، وسميحان النابت في التعاون، وغيرهم.
11
بداية كيف شاهدت مباراة المنتخب السعودي الأخيرة أمام فلسطين ؟
شاهدنا المنتخب السعودي بأسلوب جيد، وبأسلوب جماعي يُظهر انسجام اللاعبين وتنفيذ العمل الفني الذي انتهجه هيرفي رينارد مدرب المنتخب، إضافة إلى أن المنتخب الفلسطيني ليس المنتخب الذي من الممكن أن يجاري المنتخب السعودي بحكم الفوارق الفنية.
12
بعيدًا عن النتيجة الكبيرة هل أعجبك الأسلوب الذي انتهجه رينارد مدرب الأخضر؟
أكيد من دون شك الأسلوب الذي انتهجه هيرفي رينارد جيد جدًا وليس غريبًا على الكرة السعودية هذا الأسلوب، وهو أسلوب اللاعبون متعودون عليه سواء في الأندية أو حتى في المنتخب.