|

السحيباني: معهد الممالك فرصة الباحثين في الآثار

صورة التقطت أمس الأول للسحيباني خلال حديثه إلى الزميلة هديل (صورة خاصة بالرياضية)
حوار: هديل البريكي 12:23 | 2021.04.10
أفاد عبد الرحمن السحيباني، مدير إدارة المعارض والمتاحف في الهيئة الملكية لمدينة العلا، أن معهد الممالك يُعد أحد المشاريع التي أطلقها الأمير محمد بن سلمان، ضمن إطلاقه للرؤية التصميمية “لرحلة عبر الزمن”، وتحدث عن التفاصيل في الحوار التالي:
01
حدثنا عن معهد الممالك؟
أحد مشاريع البنى التحتية الثقافية التي أطلقها الأمير محمد بن سلمان ضمن إطلاقه للرؤية التصميمية لرحلة عبر الزمن، وهو المكان الذي سيكون للمتخصصين والباحثين في مجال علم الآثار والعلوم المساندة.
02
على ماذا يحتوي المعهد؟
يحتوي على ثلاثة أجزاء رئيسة، الأول هو مركز الأبحاث وهو المكان الذي يلتقي فيه المختصون وتعقد فيه الدورات واللقاءات العلمية، والجزء الثاني سيكون مختصًا بالمعامل المتخصصة لإجراء الأبحاث العلمية لعلم الآثار، أما الجزء الثالث هو المتحف أو المعرض الذي سيعرض المقتنيات الأثرية التي تم اكتشافها وسيروي قصة رحلة عبر الزمن وهي رحلة الوجود الإنساني في محافظة العلا والتي امتدت لأكثر من 10 آلاف عام وحتى وقتنا الحالي.
03
من هم الفئة المستهدفة لمعهد الممالك؟
كافة الشرائح بدءًا من المواطن غير المتخصص، فبإمكانه زيارة المعهد لمعرفة الإرث التاريخي  للسعودية والثراء التاريخي الذي تكتنزه العلا والتي من أجلها أُنشئت الهيئة الملكية في عام 2017.
04
كيف سيتم إشراك المعهد مع طلاب الجامعات؟
المعهد يحتوي على مركز للأبحاث، فالطلاب جميعًا السعوديون وغير السعوديين هم باحثو آثار من الدرجة الأولى فسيكون هذا المكان هو المكان والفرصة المناسبة لأن يلتقي الباحثون والعلماء من مختلف التخصصات لتبادل المعرفة.